الرمال البيضاء .. نفط العالم الرقمي وكنز الفوائد الاقتصادية‎‎

تعد المواد الخام من الثروات الطبيعية التي تساهم في النهوض بالعديد من الصناعات، إذا تم استغلالها على الوجه الأمثل.

وفي الآونة الأخيرة عملت الدولة المصرية على تعظيم الاستفادة من ثرواتها الطبيعية، في ظل المشروعات القومية العديدة التي يوليها الرئيس عبد الفتاح السيسي، اهتماماً كبيراً.

وتعد الرمال البيضاء من بين المواد الخام ذات الأهمية الكبيرة، حيث تدخل ضمن العديد من الصناعات، ويمكن الاستفادة منها كي تكون مصدرًا مهمًا للدخل القومي، خاصة أنها تتوفر في شمال سيناء وحول خليج السويس وفي الوادي الجديد، كما تعد المادة الخام لعنصر السيليكون عصب التطور التكنولوجي وهي المادة الخام لصناعة الألواح الشمسية والرقائق الإلكترونية.

ولا يحمل وصف الرمال البيضاء بأنها نفط العالم الرقمي "مبالغة"، إذ تعد تلك الرمال المادة الخام في صناعة الخلايا الشمسية، والرقائق الذكية، التي تدخل بدورها في مختلف التقنيات الإلكترونية، وتعتمد عليها الحياة اليومية للبشر بدءاً من ريموت التلفاز وحتى الهواتف الذكية والأجهزة المنزلية.

جودة عالية للخام المصري

و من أهم أسباب جودة الخام المصري هو نقاؤه، حيث تصل نسبة تركيز خام السيليكا إلى 99.79% فى الرمال المصرية، بينما تقل نسبة أكسيد الحديد غير المرغوب فيه عن 0.01% وتوجد الرمال البيضاء فى مصر في "وادي الدخل" جنوب غرب الزعفرانة بالصحراء الشرقية، ويبلغ سمك الطبقة الرملية بها 100 متر بدون غطاء صخري وهو ما يقلل من تكلفة الإنتاج وسهولة استخراجها.

كما تتوفر كميات هائلة منها فى وادي قنا بسمك كبير، بالإضافة إلى جبال يلق والمنشرح بشمال سيناء، ومنطقة أبو زنيمة وهضبة الجنة بجنوب سيناء والتي تتوفر بها كميات ضخمة من الخام ذي الجودة العالية.

وتمتلك مصر مساحة كبيرة تقدر بمليون كيلومتر مربع، يحتوي 94% منها على ثروات هائلة، بداية بالذهب الذي كانت مصر فى العصر الفرعوني أول من استخرجه واستخدمه، مرورًا بثروات من الطاقة مثل الغاز والبترول، وصولًا إلى العديد من المعادن اللازمة للصناعات المختلفة مثل الفوسفات والمنجنيز والسليكون.

وفي السياق، تستطيع صحراء مصر إنتاج 2,8 مليون وات كهرباء لكل متر مربع، وفقًا لمعدل السطوع الشمسي بها، وهو ما يعني أن تركيز مصر على صناعات الطاقة النظيفة المستدامة يمكن أن يجعل مصر أحد أهم موردي الطاقة للعالم خلال القرن الحادي والعشرين.

أما عن احتياطي مصر من الرمال البيضاء فهو يبلغ نحو 20 مليار طن، موزعة على صحارى مصر المتنوعة من شمال سيناء إلى جنوبها، وصحراء مصر الشرقية والغربية، إذ يحتوي شمال سيناء على احتياطي يبلغ 120 مليون طن، ويمتلك الموقع الأكبر منها بمنطقة الحسنة أكثر من 40 مليون طن.

كما يتركز الخام في جنوب سيناء في منطقتي وادي الجنة وأبوزنيمة، والتي يعد الخام بها الأجود في مصر والعالم، وبها إجمالي احتياطيات مؤكدة يصل إلى 268 مليون طن، واحتياطي جيولوجي أكثر من مليار طن.

أما منطقة وادي الدخل، جنوب غرب مدينة الزعفران بجبل الجلالة، فيبلغ فيها احتياطي الخام 27 مليون طن، كما يبلغ سمك طبقة الرمال بها 100 متر دون غطاء صخري.

ومنطقة وادي قنا بها احتياطيات تصل إلى 260 مليون طن، مصحوبة بأكثر من 40 مليون طن من خام الكاولين (الصلصال) الثمين فى صناعة الخزف والعوازل الكهربية.
وكانت مصر قد حظرت تصدير الرمال البيضاء كمادة خام خارج مصر، وذلك للحفاظ على هذا المورد غير المتجدد واحتياطي مصر منه، منذ عام 2016، حيث قررت الحكومة منع تصدير الرمال البيضاء باعتبارها ثروة قومية.

توجيهات رئاسية بالاستفادة من الرمال البيضاء

وعلى غرار "الرمال السوداء" التي انتبه إلى أهميتها القصوى الرئيس عبدالفتاح السيسي ، لذا كلف بافتتاح أكبر مصنع لها بمحافظة كفرالشيخ، وربما لم يعرف الكثيرون أن هناك كنزاً آخر من ذات الخام أخذت مصر خطوات واضحة في الحصول عليه هو الآخر، ألا وهو ما يعرف بـ"الرمال البيضاء".

ونظراً لأن العديد من دول العالم قد واجهت أزمات بسبب نقص الرقائق الإلكترونية التي تدخل في العديد من الصناعات المرتبطة بتحول الطاقة، كالسيارات الكهربائية والألواح الشمسية وأيضا بطاريات تخزين الكهرباء.

لذا، أوصى الرئيس السيسي بتعظيم استغلال المصادر الطبيعية من المواد الأولية اللازمة لصناعة تلك الرقائق، والتي تتواجد في مصر بوفرة في الرمال البيضاء والكوارتز.

وبهدف تنفيذ التوجيهات الرئاسية بتعظيم الاستفادة من الموارد الطبيعية الموجودة في البلاد، فقد تم إسناد أكثر من 200 منطقة امتياز للبحث والاستكشاف عن المعادن مثل الذهب والحديد والفوسفات والنحاس والرمال البيضاء وأملاح البوتاسيوم والرصاص والفلسبار والزنك والكاولين.

توطين صناعة الرقائق الإلكترونية في مصر

وفي إطار تعظيم الاستفادة من الموارد الطبيعية، وزيادة القيمة المضافة، وكذا التوجه نحو توطين صناعة الرقائق الإلكترونية في مصر، أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أهمية الاستفادة المُثلى من الموارد الطبيعية، ومن بينها "الرمال البيضاء والكوارتز"، عبر تعظيم القيمة المضافة لهذه الخامات، لافتاً إلى أن ذلك يأتي في إطار التوجه نحو توطين صناعة الرقائق الإلكترونية في مصر.

وأصدرت الحكومة مؤخراً، توجيهات للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة بالتنسيق مع الجهات المعنية التابعة لوزارة البترول والثروة المعدنية، بدراسة آليات تحفيز القطاع الخاص وتقديم حوافز للاستثمار في مجال إنشاء تجمعات صناعية لخام الرمال البيضاء.

ومن المقرر أن تضم تلك التجمعات الصناعية مصانع الزجاج عالي الجودة، والكريستال، ورمال التكسير الهيدروليكي في آبار البترول لزيادة الإنتاجية، فضلا عن إنشاء كيانات معالجة خام «الكوارتز والرمال البيضاء» لزيادة تركيز الخام ورفع قيمته المضافة.

ومن جانبها، أعلنت هيئة الاستثمار عن تقديم حوافز الاستثمار لإنشاء تجمعات صناعية لخام الرمال البيضاء من بينها الحوافز الضريبية، والحوافز الخاصة بالصناعات المرتبطة بخام الرمال البيضاء، وذلك في قطاعي الصناعة والبترول والثروة المعدنية.

ستضم هذه التجمعات الصناعية مصانع الزجاج عالي الجودة، والكريستال، ورمال التكسير الهيدروليكي في آبار البترول لزيادة الإنتاجية، فضلا عن إنشاء كيانات معالجة خام "الكوارتز" والرمال البيضاء لزيادة تركيز الخام ورفع قيمته المضافة، فضلاً عن تعظيم القيمة المضافة لتلك الموارد ، التي تعد عصب صناعة الرقائق الإلكترونية.

وتضمنت الحوافز التي تم عرضها عددًا من الحوافز الضريبية، والحوافز الخاصة بالصناعات المرتبطة بخام الرمال البيضاء، في قطاعي الصناعة والنفط والثروة المعدنية.

تكنولوجيا الصحراء

توقع متخصصون أن حجم الاستثمارات التي تحتاجها مصر لاستغلال ثروة مصر في الرمال البيضاء يقدر بنحو 2 مليار دولار، وهي تتمثل في إقامة مصنع لمنتجات السيليكون والزجاج.

وكان الاتحاد الأوروبي قد طرح منذ عدة سنوات مشروعاً ضخماً للطاقة النظيفة والمتجددة أطلق عليه اسم «تكنولوجيا الصحراء»، وفيه يستغل رمال صحراء شمال إفريقيا، وكذلك معدل الإشعاع الشمسي في صحاريها الذي هو الأعلى في العالم، لإنتاج مئات الميجاوات من الكهرباء باستخدام الخلايا الشمسية من أجل تغذية أوروبا ومنازلها ومصانعها بالطاقة النظيفة، وذلك بعد نفاد البترول المتوقع بحلول عام 2050.

استخدامات الرمال البيضاء

وتستخدم الرمال البيضاء "رمال السيليكا" فى العديد من الصناعات المهمة، حيث تستخدم على نطاق واسع في صناعة الزجاج والحراريات والسيراميك والخزف والصينى، بالإضافة إلى بعض الصناعات الأخرى مثل مناعة رقائق السليكون والألياف الزجاجية والعدسات البصرية، وفي صناعة الأسمنت الأبيض ورمل المسابك والمرشحات، وفي صناعة المنظفات الصناعية والمبيدات الحشرية.

وانتهت الهيئة المصرية للثروة المعدنية من دراسة الرمال البيضاء بأنواعها السيليسية والكاولينية في مصر، وخلصت إلى أن البلاد تحظى بكنز لا يقدر بثمن من الخامات المدفونة في هذه الرمال.

وشملت الدراسة أعمالاً فنية حقلية ومعملية أجريت في مواقع في محافظة قنا، وشرق وغرب ووسط سيناء.

وخلال الدراسة تم رصد ملايين الأطنان من الرمال السيليسية التي تصل نسبة نقائها إلى 99.95 % والرمال الكاولينية التي تصل فيها نسبة الكاولين إلى 14% والألومينا إلى 38.5% وهى نسبة مرتفعة طبقا للمقاييس العالمية.

أغلى من الذهب

وفي هذا الصدد ، أكد خبراء في مجال التكنولوجيا والنانو إلكتروني، أن الرمال البيضاء بعد تصنيع أولي يمكن بيع الطن الواحد بأسعار أغلى من الذهب، قائلين "الرمال البيضاء هي الذهب الأبيض، بل ترقى إلى مرتبة الألماس، ويتم العمل بها في مجال النانو تكنولوجي بعد ما تتحول لسائل، مؤكدين أن تصنيع الرمال البيضاء حال الاهتمام به يساعد في توفير ملايين الدولارات من خلال تصديره، موضحين أن تصنيع الرمال مكلفة ولكن التكلفة الأكبر في توفير الخبرات وهو ما يعملون على توفيره حالياً في جامعة زويل للعلوم والتكنولوجيا.

الخبراء أكدوا أيضاً أن لدينا احتياطات كبيرة من الرمال البيضاء في صحراء مصر، موضحين أن المساحة الجيولوجية المصرية يتوقف دورها عند تقدير واستكشاف الخام وخروجه، مطالبين بعمل قيمة مضافة تقديرية من خلال الاستفادة من الرمال البيضاء، مناشدين في الوقت بتفعيل المدينة الصناعية في أبو زنيمة، والتي من شأنها أن تعمر سيناء وتزيد من القدرة الصناعية والإنتاجية لموارد للبلاد.

Katen Doe

سلوى مصطفى

محرر بالموقع الموحد للهيئة الوطنية للإعلام

أخبار ذات صلة

wave

المزيد من تقارير منوعة

wave
اليوم الدولي للغابات.. دعوة للعطاء من أجل صحة الإنسان

بهدف إذكاء الوعي بأهمية الغابات ومواجهة ارتفاع معدلات فقد الغابات خلال العقود الاخيرة، أعلنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام...

في اليوم العالمي للسعادة.. ابحث عنها داخلك

البعض يعتقد أن السعادة في المال .. والبعض الآخر يراها في الصحة .. ويمكن أن تكون في النجاح في الدراسة...

دعوة للدمج .. في اليوم العالمي لمتلازمة داون

في محاولة لرفع الوعي بذوي "متلازمة داون" وطبيعتها، ولتحسين نوعية حياة المصابين بها من خلال دمجهم في المجتمع، والاهتمام بهم...

في يومه العالمي .. الشعر حوار الحالمين وقوت القلوب

الشعر.. حوار الحالمين.. وقوت القلوب.. ومترجم المشاعر الإنسانية.. ومقرب المسافات بين الناس عبر القارات.. وهو أحد أشكال التعبير وأهم مظاهر...