اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

في يومه العالمي..الشاي مشروب الملايين

في يومه العالمي..الشاي مشروب الملايين

تاريخ النشر

في عالم تختلف فيه الثقافات، هل هناك شيء واحد يمكن أن يربط الجميع؟ نعم .. انه الشاي فهو المشروب المفضل لدى الملايين حول العالم، سواء مع الحليب والسكر او مع إضافة الزنجبيل وغيرها من النكهات، وهناك الشاي الأسود والصيني والشاي الأخضر، وشاي الأعشاب، وماأحلاه مع النعناع، ومهما كانت طريقة شرب الشاي فهو أكثر المشروبات استهلاكا في العالم بعد الماء.

واعترافا بالتاريخ الطويل والأهمية الثقافية والاقتصادية العميقة للشاي في جميع أنحاء العالم، أعلنت الجمعية العامة للأمم المتحدة اختيار يوم 21 مايو يوما دوليا للشاي، في 21 ديسمبر 2019، داعية منظمة الأغذية والزراعة إلى قيادة الاحتفال، بهدف تعزيز الإجراءات الجمعية لتنفيذ الأنشطة الداعمة لإنتاج الشاي واستهلاكه على نحو مستدام، وإذكاء الوعي بأهمية الشاي في مكافحة الفقر والجوع، والدعوة لبذل المزيد من الجهود لزيادة الطلب، ولا سيما في البلدان المنتجة للشاي.

يرجع أصل الشاي إلى شجيرة نبات "كاميليا سينيسيس" وقد تم تسميتها شجرة الشاي، وهي تعتبر من النباتات دائمة الخضرة طوال العام، من عائلة الكاميلية.

ووفقا للأسطورة الصينية، تم اكتشاف الشاي عن طريق الخطأ في عام 2727 قبل الميلاد، عندما كان الإمبراطور "شين نونج" يغلي الماء في ظل شجرة الشاي وسقطت ورقة في الوعاء، ثم وقع الإمبراطور في حب هذا المشروب، وهكذا أصبح الشاي مشروبا شائعا في الثقافة الصينية.

* انتاج الشاي في العالم

ظلت الصين أكبر دولة منتجة للشاي، حيث أنتجت 2.4 مليون طن عام 2021 ، بنسبة 40 % من الإنتاج العالمي، بعدها الهند في المركز الثاني بإنتاج نحو 900 ألف طن، ثم كينيا 305 ألف طن .

ويعد الشاي الأخضر هو الأكثر شعبية وشيوعا في الصين، حيث توجد ثقافة قوية حول الشاي، وهو يؤدي دورا في العديد من التقاليد الهامة، بما في ذلك مراسم الزواج والاحتفالات الرسمية.

وفي الهند، لا غنى عن صناعة الشاي، وهو ثاني أكبر جهة مشغلة في الهند، ويوفر فرص عمل لأكثر من 3.5 مليون شخص في سفوح جبال الهيمالايا حيث توجد بعض المناطق المعروفة لزراعة أشهر أنواع الشاي في العالم.

وبالنسبة للهنود، يمثل الشاي جزءا كبيرا من الحياة اليومية، ويوجد في كل مكان، وتشمل المكونات التقليدية له، الشاي الأسود والتوابل القوية مثل القرفة والزنجبيل والهيل والقرنفل، وعادة ما يخمر مع الحليب ويتم تناوله مع المحليات مثل السكر أو العسل.

وفي حين يستهلك الشاي إلى حد كبير محليا في البلدان المنتجة الرئيسية، مثل الصين والهند، تصدر كينيا نسبة كبيرة من الإنتاج.، بحسب بيانات عام 2018، كانت كينيا في الواقع أكبر مصدر للشاي في العالم، حيث صدرت 80 % من الشاي المنتج.

ويساعد المناخ الاستوائي والتربة البركانية الغنية في مناطق زراعة الشاي في كينيا، على تحسين نوعية المحصول، حيث تعطي الشاي لونه المشرق المتميز ونكهته العطرية، وعلى الرغم من أن كينيا تنتج الشاي الأسود بشكل رئيسي، إلا أنها تنتج أيضا الشاي الأخضر والأصفر والأبيض المرموق.

ويفضل السكان المحليون الشاي مع الحليب والسكر أو "استرونجي"، أي الأسود، ومن الأنواع الشائعة الأخرى نوع "تانجاويزي"، الذي يقدم بالزنجبيل المنقوع.

* فوائد الشاي

يحتوي الشاي على العديد من الفوائد الصحية ومضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد في الحد من الأمراض المختلفة، ويعتقد الأطباء والباحثون بأن للشاي العديد من الفوائد.

1. يعزز صحة القلب
يحتوي الشاي الأسود على العديد من مضادات الأكسدة، وهذه المضادات لها دور في المحافظة على صحة القلب والشرايين حيث تعمل على تقليل مخاطر الإصابة بمرض التروية القلبية، وتقلل خطر أمراض الشرايين التاجية مثل النوبات القلبية.

واكتشف الباحثون أن الاستهلاك اليومي من 9 جرامات من الشاي الأسود أدى إلى انخفاض كبير من عوامل الخطر القلبية الوعائية بما في ذلك مستويات الدهون الثلاثية وسكر الجلوكوز في الدم.

2. يساعد في مقاومة السرطان
مضادات الأكسدة والمركبات الموجودة في الشاي ترتبط بانخفاض خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، فقد تبين أن له فوائد عديدة على أمراض سرطان الجلد والبروستاتا والرئة والثدي.

3. يساعد على تقليل مخاطر مرض السكري
هناك علاقة بين استهلاك الشاي الأسود ومرض السكري من النوع الثاني، حيث تم اكتشاف أن الأشخاص الذين تناولوا الشاي الأسود على المدى الطويل بمستوى معتدل أي ما يقارب 1-2 كوب في اليوم الواحد، قد تكون لديهم فرصة أقل للإصابة بهذا النوع بنسبة لا تقل عن 70%.

4. يحمي من السكتات القلبية
وجد أن شرب الشاي الأسود أو الأخضر يوميا قد يمنع السكتة الدماغية الإقفارية، حيث أن الأشخاص الذين يتناولون ما يعادل 3 أكواب من الشاي الأسود تم انخفاض خطر الإصابة بالسكتات لديهم بنسبة 21%.

5. يخفف من اضطراب المعدة
قد يكون كوب واحد من الشاي الأسود هو حل لاضطراب المعدة والإسهال، فالتانين (Tannin) الموجود فيه له تأثير قابض على بطانة الأمعاء، والتي يمكن أن تساعد في تهدئة الالتهاب فيها.

6. بشرة صحية أكثر

تشير الدراسات إلى أن شرب الشاي الأسود بانتظام يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الجلد، وطريقة إعداد الشاي لها تأثيرات مختلفة على صحة الإنسان، فالشاي الأسود الساخن "مفيد في سرطان حرشفية الجلد"، وبحسب الدراسات، فإن الشاي الساخن له تأثيرات أفضل من البدائل المثلجة والمخمرة.

7. أسنان أقوى

في حين أن تناول الشاي طوال اليوم قد يؤدي إلى تلطيخ الأسنان أو تغير لونها قليلا، فقد تكون الفائدة منه تستحق ذلك، ووفقا لدراسة نشرت في مجلة "علم أمراض الفم والوجه والفكين"، فإن الشاي الأخضر له تأثير مضاد للجراثيم يمكن أن يقلل البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان.

وأشارت الدراسة إلى أن تناول الشاي الأخضر كل يوم يمكن أن يقلل حدة التسوس والتجاويف في الأسنان.

8. تحسين جودة النوم

إذا كنت تعاني من الأرق، فحاول أن تشرب فنجانا من الشاي قبل النوم، يمكن أن يقلل مستوى الأرق.

وبحسب دراسة نشرت في دورية "أبحاث الطب التكاملي"، يمكن أن يساعد شرب الشاي على تحسين جودة النوم ونوعية الحياة لدى المصابين بأرق خفيف إلى متوسط.

لكن هذه الفوائد العديدة للشاي لا تعني أنه ليس له بعض المخاطر، ومنها على سبيل المثال أنه يمنع عملية امتصاص الحديد ويزيد مخاطر حدوث النزيف، وفي حال تناول كميات كبيرة من الشاي يوميا، فقد يعمل على تعطيل الاستفادة من بعض الأدوية، خصوصا الخاصة بأمراض القلب وضغط الدم.

وللحصول على أفضل فائدة من الشاي، ينصح الأطباء بتناول ما بين فنجانين إلى 5 فناجين من الشاي يوميا، كما ينصحون بتناوله من دون محليات صناعية.

ويفضل الأطباء والاختصاصيون، أن يتم تناول الشاي الورقي وليس المعد والجاهز، ويعتبرون الشاي الأخضر أفضل أنواع الشاي وأكثره فائدة للصحة.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content