اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

حسن المستكاوي:قادرون باختلاف في ظلال الإنسانية

حسن المستكاوي:قادرون باختلاف في ظلال الإنسانية

تاريخ النشر

** كان أصحاب الهمم وذوو القدرات الخاصة يعانقون الرئيس بسعادة وبحب صادق عفوى فقلوبهم تستشف بمنتهى البراءة مشاعر الرئيس تجاه كل منهم وإيمانه بحقهم فى المشاركة المجتمعية والاهتمام بهم وبتطلباتهم.. وقد كانت معانقة الأبطال من أصحاب الهمم وذوى القدرات الخاصة مشهدا تكرر كثيرا فى احتفالية «قادرون باختلاف» التى نظمتها وزارة الشباب والرياضة والاتحاد المصرى للإعاقات الذهنية والبدنية. وجرت الاحتفالية تحت ظلال مشاعر إنسانية، هزت قلوبا وأدمعت عيونا حبا وإعجابا ورفضا لكل مشاهد التنمر التى يمكن أن تصيب المجتمع.

** الرئيس عبدالفتاح السيسى أكد فى كلمته على تقدير الدولة لأصحاب الهمم وذوى القدرات الخاصة، وعلى حقهم فى ترسيخ وتعزيز الإجراءات التنفيذية لتمكينهم ومشاركتهم المجتمعية. وعندما شارك الفنان مصطفى شعبان مع مجموعة من أصحاب الهمم فى محاكاة لما يجرى فى منتدى الشباب من طرح لأفكار وآمال وأحلام، وتحدث كل منهم عن حلمه، تجاوب الرئيس مع كلماتهم وطلباتهم بروح الأب وبقرار المسئول. وأكد الرئيس أن هذا الاحتفال ما هو إلا تكريم وتكريس للاجتهاد فى خدمة الوطن وتعبير صادق عن يقينه الراسخ بإمكانات وقدرات أصحاب الهمم. وهو الأمر الذى أكده بدوره الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة الذى تحدث عن دور الوزارة بالمشاركة مع مؤسسات الدولة فى دعم حقوق أصحاب الهمم.

** الاحتفالية هى الثانية وكانت الأولى فى 24 ديسمبر من العام الماضى. لكن ترجمة مفهوم الدولة لتقدير اصحاب الهمم تمثلت فى تكريم الرئيس للأبطال الذين حققوا إنجازات عالمية واستقبالهم فى قصر الاتحادية ومنحهم الأوسمة.

** فى كلمتها خلال الحفل قالت ابنة محافظة الاسماعيلية المهندسة أمل مبدى رئيس الاتحاد الرياضى المصرى لذوى الإعاقات الذهنية، وعضو الاتحاد الدولى بدأت بسرد كلمات صاغها الشاعر أحمد إبراهيم وهو من أصحاب ذوى الهمم: «أنا مش زيادة على الحياة.. أنا لى دور لازم يتم.. وعد بكره أثبت لكم أنا قد إيه إنسان مهم» وأضافت: كانت تلك رسالة إلى المجتمع بحق ذوى الهمم وأصحاب القدرات الخاصة فى الحياة.

** وقالت رئيس الاتحاد المصرى لذوى الإعاقات الذهنية: «لقد خلقنا الله من نفس واحدة ويسر كل منا لما خلق له. ولكن مع الأسف ما زال فينا من يقسو. ما زال فينا من يسخر ويتنمر. إن الدمج أساس من أسس العدل التى تقوم عليها الدول ولنا كل الحقوق وعلينا واجبات. اختلاف قدراتنا رحمة. دعونا نتذكر معا ونحيى بعض الأمثلة من ذوى الهمم عميد الأدب العربى د. طه حسين، والموسيقار سيد مكاوى والموسيقار عمار الشريعى. والسباح خالد حسان عابر المانش والسباحة لبنى مصطفى وغيرهم. فهل هؤلاء معاقون؟

** وأكملت أمل مبدى وهى مهندسة مدنية: «المعاق هو من تكاسل عن أداء عمله. وهو من أفسد فى وطنه ومن خرب ودمر».

** شهد الاحتفال تكريم الرئيس لمجموعة من أصحاب الهمم وذوى القدرات الخاصة الذين لمعوا فى عدة مجالات.. بجانب تكريم أمهات وسيدات قمن برعاية وحماية وتنمية قدرات أبنائهن وبناتهن وتدريبهم على مواجهة الحياة والمشاركة فى المجتمع بروح وثابة. والحقيقة أن الأبطال هم بالفعل الأسر المصرية والآباء والأمهات الذين يقومون برعاية أبنائهم وتهيئة المناخ الصحى والآمن لهم.. هؤلاء بحق هم الأبطال الذين يستحقون منا جميعا أن نرفع لهم الايدى بالتحية وأن نرفع  لهم الدعاء بأن يرزقهم الله بهم.


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content