اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

محمد الهوارى :مصانع سجاد دمنهور

محمد الهوارى :مصانع سجاد دمنهور

تاريخ النشر

محمد الهوارى تدمير مصانع سجاد دمنهور بعد شراء الأوقاف لها يحتاج تحقيقات موسعة للتوصل إلي المسئولين عما حدث من خراب في أحد أهم المصانع التي كانت تستعين بها الأوقاف لفرش المساجد بالإضافة لمنتجات أخري.. كل ذلك توقف بالفعل وتم تخريد الماكينات وبيعها خردة وعدم استبدالها بماكينات جديدة.. بما يؤكد وجود مؤامرة للقضاء علي سجاد دمنهور بمصانعه في دمنهور والإسكندرية وفشل الأوقاف في إدارة هذه المصانع. إن ما حدث في مصانع سجاد دمنهور هو إهدار للمال العام يجب أن يحاسب عليه جميع المسئولين المختصين الذين أداروا صناعة لا يعرفون عنها شيئا بدون متابعة حقيقية.. فهل كان الغرض هو بيع أصول المصانع من أراض.. وكيف تسمح الحكومة بإغلاق مصانع تابعة لها في وقت كنا نطالب فيه بضرورة تأهيل المصانع المصرية التابعة للدولة والتي تقادمت آلاتها ولم تتم أعمال التحديث وبالتالي استمرت بعض المصانع بربع قوتها.. وأصبحت العمالة عبئا علي الدولة.. وارتفع المخزون بمعدلات مرتفعة.. كل هذا بسبب الإدارات الفاشلة وعدم تدريب العمالة علي التكنولوجيا الحديثة وهذا أيضا يرجع إلي نظام الخصخصة الذي تم تطبيقه دون وعي ودراسات جدوي جيدة أطاحت بالعديد من الصناعات المصرية المهمة والاستراتيجية. إن مصانع سجاد دمنهور ومنافذ البيع التابعة لها نموذج لفشل الحكومة في إدارة الأصول التابعة لها وعدم تعظيم العائد منها لصالح الوطن والمواطنين.
  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content