اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

الكفارة.. عقوبة لانتهاك صوم رمضان

الكفارة.. عقوبة لانتهاك صوم رمضان

تاريخ النشر

كتبه: أ.د إبراهيم قنديل

عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى

وأستاذ أصول الفقة بكلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر


الحديث عن الكفارة المقررة بشأن التعدي على حرمة صوم رمضان له شقان: أحدهما : للفطر العمد والأخر: خاص بالجماع في نهار رمضان.

ومن الضروري لاستبيان موقف الفقهاء من كفارة الفطر عمدًا بالأكل والشرب في نهار رمضان التمهيد لذلك ببيان كفارة الجماع في نهار رمضان؛ للوقوف على العلة في إيجاب تلك الكفارة من حيث كونها مُتَعدِّيه من عدمه للوصول إلى سبب الخلاف بين الفقهاء بشأن مسألتنا وهي مدى وجوب الكفارة على من أفطر في نهار رمضان عمدًا بالأكل أو الشرب: فنقول: من جامع في رمضان فعليه الكفارة فضلًا عن القضاء.

أما الكفارة فلحديث أبي هريرة رضي الله عنه حين قال: أتى النبي - صلى الله عليه وسلم- رجل، فقال: هلكت، فقال: وما أهلكك قال: وقعت على أهلي في رمضان، قال: أعتق رقبة، قال: ليس عندي، فقال النبي- صلى الله عليه وسلم-"فصُم شهرين متتابعين" قال: لا استطيع، فقال: فأطعم ستين مسكينًا" ....الحديث[ اخرجة البخاري في كتاب النفقات- باب نفقة المعسر على أهله/برقم 5368 ج 7، صـ66

فقد أوجب الكفارة على المُجامع في نهار رمضان خلافًا لما ذهب إليه الشعبي والنخعي وابن جبير-رضى الله عنهم - اعتمادا على أن آخر الحديث أن النبي-صلى الله عليه وسلم- قال للإعرابي: " كله أنت وعيالك" فانتسخ بهذا حكم الكفارة. [يراجع المبسوط للسرخسي 3/71--- والبناية للعيني 4/ 57].

وقد دفع هذا بما ورد في سنن أبي داوود من أن الزهري قد زاد وإنما كان هذا رخصة له خاصة، فلو أن رجلًا فعل هذا اليوم لم يكن له ...من التكفير.[اخرجه أبو داوود في كتاب الصوم باب الصوم باب كفارة من أتى اهله برقم 2391 ج 4 صـ65].

لهذا فإن ثبتت هذه الزيادة ظهر أنه كان مخصوصًا، وإن لم تثبت لا يتبين به انتساخ الكفارة.[ يراجع: الكافي لابن عبد البر 1/ 341].

هذا بالنسبة للكفارة: أما القضاء، فلأن الصوم قد وجب عليه بشهود الشهر، وقد انعدم الأداء منه بتلك الجناية على حرمته فيلزمه القضاء، كما لو كان معذورًا، وفوَّت ما لزمه من الأداء فيضمه بمثله من عنده.[يراجع: المجموع للنووي 6/ 331، والمغني لابن قدامه 3/ 134].

أما بالنسبة للكفارة على من أكل أو شرب عمدًا في نهار رمضان.. فقد جرى بشأنها الخلاف بين الفقهاء بعد أن اتفقوا على وجوب القضاء عليه.[ يراجع: فتح القدير لابن الهمام 2/ 338، والمجموع للنووي 6/ 329، 330، والمغني لابن قدامه 3/ 134].

وقد ثار الخلاف بينهم بشأن وجوب الكفارة، وسبب هذا الخلاف اختلافهم في (تنقيح المناط) الذي يعني به الاصوليون: من أن يضيف الشارع فيجب حذفها عن درجة الاعتبار حتى يتسع الحكم. [ يراجع: المستصفى للغزالي 2/ 183].

وتحقيق ذلك في مسألتنا هذه: هو أن أعرابيًا جاء إلى النبي - صلى الله عليه وسلم فقال: هلكت، قال: "ولم" قال: وقعت على أهلي في رمضان، قال: "اعتق رقبة"... الحديث.

فأوجب النبي - صلى الله عليه وسلم عليه - وعليه الكفارة فكان الخلاف في الوصف الذي أناط الشارع الحكم به، لأن العلة قد اشتملت على أوصاف عدة.[ يراجع: روضة الناظر لابن قدامه 3/803].

فجعل الشافعي وأحمد- رحمهما الله- (الوقاع) الجماع علة الحكم، وقصَر الكفارة على مورد النص؛ لأن (الوقائع) وصف قاصر، فلا تجري الكفارة في غير الجماع كالأكل والشرب. [يراجع: الحاوي للماوردي 3/434،والمغني لابن قدامه 3/119]، وهذا قول: ابن جبير، وابن سيرين، والنخعي وغيرهم.[ يراجع الحاوي للماوردي: 3/434].

وقد اعتمد هؤلاء علي أن الكفارة من باب المقادير، وقد عرف وجوبها بالنص والنص ورد في الجماع، والأكل والشرب ليسا في معناه، لان الجماع أشد حرمة منهما.

وجعل أبو حنيفة ومالك - رحمهما الله - هتك حرمة الشهر: وعلة الحكم وقالوا إن الجماع هو آلة الافساد، فكذلك الطعام والشراب آلة لإفساد الصوم، وإذا كان الانتهاك هو العلة فإن الحكم يتعدى القضاء؛ تحقيقًا للزجر، لأن الشهوة في الأكل والشرب أكثر من الزجر هنا أشد من الزجر في الوقاع. [يراجع: المبسوط للسرخسي 3/73، وشرح مختصر الخرقي للزركشي 2/ 587].

والراجح: ما قال به الامامان الشافعي وأحمد-رحمهما الله- ومن عدم وجوب الكفارة على من أكل أو شرب متعمدًا في نهار رمضان اعتمادًا على صحة التعليل بالوصف القاصر وأنه لا يتعدى غير محله.

فإذا كانت العلة في وجوب كفارة الجماع في رمضان هي الجماع وهي قاصرة على المحل فلا يتعدى أثرها إلى غيرة كالأكل والشرب؛ لأن الجماع مما لا تنزجر النفس عنه عند هيجان الشهوة بمجرد الوازع الديني فاحتيج إلى كفارة بخلاف الأكل والشرب. والله أعلم


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content