اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏


أنشئ البرنامج الثاني "البرنامج الثقافي  حاليًّا" في الخامس من مايو عام 1957 ، بهدف استكمال الخدمة الإذاعية بتقديم المواد التي لا يتيسر تقديمها في الإذاعة الأم "البرنامج العام".

 بالنظر إلى القاعدة الشعبية العريضة لمستمعيه ، قام البرنامج الثقافي بدور رائد في إثراء الحياة الثقافية في مصر بما أثاره من قضايا فكرية وثقافية ، وبما قدمه للساحة الثقافية والعلمية من عشرات الكتاب والعلماء والشعراء ، الذين يقودون الآن حركة الثقافة والفكر والأدب والفن ، ويؤدون دورهم الريادي في رسالة التنوير للارتقاء بمستوى الثقافة والعلم في مصر.

بدأ البرنامج الثقافي بث برامجه بأربع ساعات يوميًّا ، وذلك حتى عام 1993 ؛ حيث تم زيادة ساعات الإرسال إلى ست ساعات يوميًّا ، ثم إلى ثماني ساعات بداية من عام 1995 .

تولى إدارة البرنامج الثقافي منذ إنشائه عدد من رواد الإذاعة ، وهم:

الإذاعي سعد لبيب، الإذاعي فؤاد كامل ،الإذاعية فوزية المولد، الإذاعية عفاف المولد،"الإذاعي الشريف خاطر،الإذاعي محمد البهنسي، الإذاعية رباب البدراوي، الإذاعي محمد ندى ، الإذاعي محمد إبراهيم أبوسنة، الإذاعي أحمد طلال ومديرها العام حاليًا الإذاعى محمد إسماعيل.

تتفرد إذاعة البرنامج الثقافي باهتمامها بالقضايا الأدبية والإبداعية والثقافية ، وله الفضل في تأسيس الإعلام العلمي في العلوم الطبيعية والإنسانية على مستوى كل قنوات الإذاعة وأنها تسعى لاجتذاب أكبر عدد من المستمعين لتعريفهم بتلك الموضوعات وتقديمها إليهم، وهناك باب كامل في كتاب عفاف المولد "من الشريفين إلى ماسبيرو" يستعرض البرامج العلمية والتى تعد بالمئات وتحتفظ بها الإذاعة ضمن كنوز البرنامج الثاني .

كما أن الأعمال الدرامية التي تقدمها والمسائل الفكرية والثقافية التي تعرضها تنتمي إلى التراث البشري كله ولا تخص الغرب وحده، كما أنها انتجت أعمالا درامية لكبار الأدباء العرب وبرامجًا عن المفكرين وأعلام الفكر والثقافة العرب والمسلمين من القدماء والمحدثين.

لا يزال عشاق هذه الإذاعة يشيرون إليها باسمها القديم "البرنامج الثاني" والذي يراه كثيرون اسما مميزا يخالف السائد من تسمية القنوات والمحطات المختلفة، وهو الاسم الذي ربما وضع حينذاك على غرار "البرنامج الثالث" في إذاعة بي بي سي البريطانية.

 



Complementary Content