اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

تقسيم المؤسسات على أيام وشرائح

تفاصيل جدول صرف راتب أبريل لموظفى الدولة

تاريخ النشر

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أنه سيتم تقديم مواعيد صرف راتب شهر أبريل الحالي، بحيث تبدأ اعتبارًا من الأحد ١٩ أبريل الجارى بدلاً من يوم الخميس ٢٣ من الشهر نفسه، وتم تقسيم الوزارت والهيئات والجهات التابعة لها على أربعة أيام خلال الفترة من ١٩ إلى ٢٢ أبريل، على أن تبدأ إتاحة مستحقات العاملين بكل منها فى ماكينات الصراف الآلى وفق المواعيد المعلنة بالمنظومة المالية الإلكترونية، مهيبًا بالجهات الإدارية إخطار العاملين بها بموعد بداية الصرف؛ بما يُسهم فى تخفيف التزاحم على ماكينات الصراف الآلى بقدر الإمكان، على النحو الذى يتسق مع الجهود التى تبذلها الدولة للحد من التجمعات، واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية الممكنة وتعزيز سبل مكافحة فيروس كورونا المستجد، والمساعدة فى التيسير على المواطنين وتخفيف الأعباء عن كاهلهم، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

وذكر بيان لوزارة المالية، أنه تم وضع مواعيد صرف محددة لراتب شهر أبريل لكل وزارة أو هيئة والجهات التابعة لها، بمراعاة عدد العاملين بها والمديريات التابعة لها بالمحافظات، مع تبكير مواعيد الصرف لكل الجهات وفى مقدمتها مستحقات العاملين التابعين لوزارتى الصحة والداخلية؛ تقديرًا لجهودهم فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، حيث تقرر بدء صرف مرتبات العاملين فى ١٨ وزارة وهيئة يوم ١٩ أبريل، ثم بدء صرف مرتبات ١٠ وزارات يوم ٢٠ أبريل، ثم بدء صرف مرتبات ١٦ وزارة وهيئة يوم ٢١ أبريل، ثم بدء صرف مرتبات ٩ وزارات وهيئات يوم ٢٢ أبريل، مشيرًا إلى أنه تم إعلان مواعيد صرف راتب شهر أبريل الحالى المحددة لكل وزارة أو هيئة والجهات التابعة لها بمنظومة الدفع الإلكترونى الخاصة بالوزارة.

ناشد البيان العاملين بالجهات الإدارية عدم التزاحم على ماكينات الصراف الآلى خاصة أن جميع الجهات ستقوم بإتاحة المرتبات اعتبارًا من تاريخ بدء الصرف المحدد لكل وزارة أو هيئة، ومن ثم لا ينبغى التزاحم على تلك الماكينات ومراعاة كل الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، حرص الحكومة على اتخاذ كل الإجراءات لمساندة  القطاع الصناعي، والصادرات المصرية فى مواجهة تداعيات أزمة انتشار فيروس كورونا عالميًا.

وقال إنه عقد اجتماعًا عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع عدد من رجال الأعمال، ضم المهندس محمد السويدى رئيس اتحاد الصناعات المصرية، وعلى عيسى رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين، ومحمد جنيدى رئيس نقابة المستثمرين الصناعيين، والدكتور محرم هلال النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين، والدكتور محيى حافظ، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الدواء؛ وذلك لمناقشة تداعيات أزمة كورونا على الصناعات المصرية ومجتمع الأعمال المصري.

وأشار الوزير إلى أن رجال الأعمال تقدموا بعدة مقترحات وأفكار لتخفيف آثار الأزمة الاقتصادية الناشئة عن أزمة كورونا، وأنه وعد بدراسة جميع اقتراحات مجتمع الأعمال، بما يُسهم فى مساندة الصناعات والصادرات المصرية، وعرضها على الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، خاصة أن بعض هذه الاقتراحات يتطلب لإقرارها إجراء تعديلات تشريعية، مثل تأجيل تقديم موعد الإقرارات الضريبية للشركات لمدة شهرين أو رفع الضرائب العقارية عن المصانع، وقد تقدمت الحكومة بالفعل بتعديلات على قانون الضرائب العقارية معروضة حاليًا على مجلس النواب تتضمن السماح بإعفاء المصانع من الضريبة العقارية.

وأضاف الوزير أنه وافق، خلال الاجتماع، على عدم مطالبة الشركات المصدرة بتقديم شهادة بموقفها الضريبى لصرف مستحقاتها لدى الجهات الحكومية وصندوق تنمية الصادرات حتى نهاية يونيو المقبل، إلى جانب صرف كامل مستحقات المصدرين لدى صندوق تنمية الصادرات، وذلك على ٣ شرائح كل شريحة ١٠٪ بدأت من يوليو الماضى وحتى ٥ ملايين جنيه؛ دعمًا للمصدرين والشركات فى مواجهة الأزمة الراهنة، أما الاقتراحات الأخرى كلها فقد وعد بدراستها والتشاور بشأنها مع دولة رئيس مجلس الوزراء.

وأكد وزير المالية أن العالم وبلادنا العزيزة مصر تمر بظروف دقيقة وأوضاع اقتصادية حساسة تتطلب تكاتف جميع المؤسسات والأفراد والمجتمع المدنى والإعلام مع الحكومة والدولة حتى نتجاوزها، ولذا نتطلع ليقظة أكبر من مختلف وسائل الإعلام التى يجب أن تتوخى أعلى درجات الدقة والتأكد من صحة أى أخبار منسوبة للوزارة، خاصة ما يتعلق بملفى الصحة والاقتصاد فى هذه المرحلة حتى لا تنشر أى تقارير مغلوطة وغير دقيقة تؤدى إلى حالة من البلبلة والشائعات، وحتى لا تؤثر سلبًا على مجريات الأمور فى هذا الوقت الحساس للاقتصاد المصري.


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

إقرأ آخر عدد

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content