اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

«الشباب والرياضة» تبحث مستقبل التحول الرقمى

تاريخ النشر

عقد ممثلو تكنولوجيا الملعومات بوزارة الشباب والرياضة، اجتماعاً مع غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT، لاستعراض عدد من التطبيقات الرياضية المصرية المبتكرة الفائزة فى الدورة الأولى من مسابقة كأس غرفة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للإبداع CIC، وذلك تحت رعاية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة؛ يأتى ذلك بهدف إلقاء الضوء على مستقبل تطوير الحلول الرقمية فى مجال الرياضة المصرية، والمشاركة البناءة للتطبيقات والبرمجيات المحلية فى إيجاد حلول حديثة ومبتكرة قابلة للتطبيق على صعيد صناعة الرياضة المحلية.. تماشياً مع اتجاهات الدولة وسياستها الرامية إلى مواكبة المتغيرات المتلاحقة فى منظومة التحول الرقمي، ومواجهة الآثار السلبية المترتبة عن إنتشار جائحة كورونا العالمية.

أكد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة على أهمية هذا اللقاء.. كونه يرتكز على رؤية القيادة السياسية فيما يتعلق بمنظومة التحول الرقمى الذى تشهده مصر حالياً فى شتى المجالات، مشيراً إلى تميز الأفكار والمشروعات المقدمة لتطوير مستقبل الأنشطة الرياضية المختلفة بالتعاون مع غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذى يأتى متسقاً مع الرؤية الطموحة التى نعمل على تحقيقها وفقاً لإستراتيجية الوزارة فى إطار التحول الرقمى لمختلف جوانب العمل الشبابية والرياضية والإدارية، مشيراً إلى إدراك الوزارة بمختلف هيئاتها بأهمية الإعتماد على الأدوات الحديثة من حلول وتطبيقات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للنهوض بمكانة المنظومة الرياضية فى مصر.. بما يتوافق مع المكانة المتميزة للمواهب الرياضية إقليمياً وعالمياً، منوهاً على أن هذا التعاون هو نافذة مشرقة لتعظيم الإستفادة من مختلف الإبتكارات التى تعتمد على التقنيات الحديثة مثل تحليل البيانات والذكاء الإصطناعى والواقع الإفتراضى فى خطط التنمية خلال الفترة المقبلة.  

من جانبه أعرب الدكتور محمد خليف عضو مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذى أدار اللقاء.. عن بالغ سعادته بأولى خطوات التعاون البناء بين الغرفة ووزارة الشباب والرياضة فى مسيرة التحول الرقمى قائلاً: «نقف اليوم على أعتاب مرحلة جديدة وفاصلة من مراحل التنمية المعتمدة على تعظيم إستخدام أدوات التكنولوجيا الحديثة فى رفع جودة وكفاءة مختلف القطاعات الرئيسية فى الدولة.. وعلى رأسها قطاع الشباب والرياضة، وحيث إننا نعى تماماً أهمية التحول الرقمى فى مجال الرياضة الذى بلغت قيمته بحسب الدراسات العالمية 620 مليار دولار خلال العام 2019».


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

إقرأ آخر عدد

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content