اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

مبادرة "كلنا واحد" تتصدى لجشع التجار وتفعل المنافسة

مبادرة "كلنا واحد" تتصدى لجشع التجار وتفعل المنافسة

تاريخ النشر

اقبالا كثيفا تشهده المبادرة الثامنة لوزارة الداخلية "كلنا واحد" عقب يومان فقط من إطلاقها، والتي تأتي في إطار توجيهات رئيس الجمهورية، لأجهزة الدولة باتخاذ كافة الإجراءات للتخفيف عن كاهل المواطنين لتوفير السلع الأساسية والغذائية بأسعار مناسبة.

تضاعف عدد الموردين

وقال أحمد عيد مدير عام أحد السلاسل التجارية إن الاقبال على المبادرة يتزايد خاصة مع زيادة الدعاية التليفزيونية، مشيرا إلى تضاعف عدد الموردين المشاركين في المبادرة الثامنة مقارنة بالمبادرة السابقة بنحو 50 % .

وأضاف أن السلع التي تلقى اقبالا كثيفا هي الأرز والزيت والسكر بالإضافة إلى اللحوم البلدية والطيور.

وأوضح عيد أن المبادرة - التي تصل التخفيضات بها إلى 30 % - ستستمر إلى عيد الأضحى، لافتا إلى فترة العيد عادة تشهد إقبالا على اللحوم والأرز.

وأشاد بجهود وزارة الداخلية، لافتا إلى أن استمرار هذه المبادرات سيؤدي إلى القضاء على استغلال اي تاجر، كما أنها ستشعر المواطن بأن هناك تكاتف ما بين الحكومة والموردين وأصحاب السلاسل التجارية للعمل سويا على تجاوز اي اثر لرفع أسعار الكهرباء والبنزين.

وتشمل المبادرة - التي انطلقت الأربعاء الماضي- (690) فرع لكبرى السلاسل التجارية على مستوى الجمهورية لتوفير السلع الأساسية بأسعار مخفضة تصل إلى 30 % لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين.

اقبال غير مسبوق

من جانبه، قال عصام عبد الحميد مدير احدى السلاسل التجارية إن المبادرة تشهد إقبالا غير مسبوق نظرا للتخفيضات الكبيرة مقارنة بأسعار ذات السلع خارج المبادرة.

وأوضح أن التخفيضات في مبادرة كلنا واحد - التي تشمل السلع الأساسية التي يحتاح إليها المواطنون - تتراوح ما بين 20 % إلى 54 %.

وتشمل السلع السكر والارز والدقيق والزيت والسمن، بالإضافة إلى اللحوم المجمدة، والبلدية السوداني التي تذبح في مصر، واوراك دجاج طازجة، وخضروات مثل الطماطم والبصل، ومنتجات بقالة كالجبن والبيض والحلاوة، وفقا لعبد الحميد.

واكد عبد الحميد أن توقيت المبادرة مناسب نظرا لأن البعض يستغل دخول فصل الصيف والمصايف لرفع الأسعار.


المبادرات تفعل المنافسة 

من جانبه، قال دكتور علي الادريسي الخبير الاقتصادي، أن المبادرات التي تطلقها وزارة الداخلية منذ رمضان من العام الماضي، تقدم السلع بأسعار مخفضة والحصول على هامش ربح بسيط، تهدف إلى تفعيل المنافسة العادلة في الأسواق، وساق مثالا بأن اللحوم الطازحة تباع في المبادرة بمتوسط 100 جنيه، بينما عند الجزارين (القصابين ) يباع الكيلو بـ 200 جنيه، وبذلك يضغط على الجزار لتخفيض الأسعار وهو ما يحدث الان.

وأضاف أن المبادرات المتتالية تعد مساعدة حقيقية لمحدودي ومتوسطي الدخل لتقديم السلع بأسعار مخفضة وجودة مرتفعة تحت إشراف وزارةالصحة والتموين.

وأشار الادريسي إلى أن هذه المبادرات تعد إعلانا لوجود الدولة متمثلة في مؤسساتها، لتؤكد أن السوق ليس حكرا على تجار أو قطاع خاص فقط، وان الدولة تُحكم الرقابة والتوجيه على السوق.

وأردف أن المبادرة الثامنة التي تأتي بالتزامن مع رفع الدعم عن الطاقة تقضي على فرص المستغلين للحدث لتحقيق هوامش ربح مبالغ فيها.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content