اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

صعود مهم للبورصة في أول تداولات رمضان.. وارتفاع بالأفق

صعود مهم للبورصة في أول تداولات رمضان.. وارتفاع بالأفق

تاريخ النشر

سجلت البورصة المصرية صعودا مهما خلال الأسبوع الأخير من أبريل والذي تزامن مع أول تداولات شهر رمضان بدعم من استقبال سيولة جيدة وسط توقعات باستمرار السير في اتجاه صاعد على المديين القصير والمتوسط.

وعلى صعيد الموشرات القياسية للسوق، أغلق مؤشر " إيجى إكس 30" عند 10.554.04 نقطة مسجلا ارتفاعا بنحو 4.28% ، بينما سجل مؤشر "إيجي إكس 70" متساوي الأوزان النسبية صعودا 6.92% مغلقا الفترة عند 1.225.35 نقطة.

وسجل مؤشر "إيجى إكس 100" ارتفاعا بنحو 3.56% مغلقا الفترة عند 1.143.08 نقطة

وبلغت القيمة السوقية لأسهم الشركات المدرجة داخل المقصورة 569.8 مليار جنيه بصعود 2.9% مقابل الإغلاق الأسبوعي السابق.

وبلغ إجمالى قيمة التداول خلال الأسبوع نحو 19.4 مليار جنيه. وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 9.2 مليار جنيه خلال الأسبوع السابق.

وقالت دكتور هدى المنشاوي محلل أسواق المال إن السوق سجلت صعودا مهما في مكان وتوقيت صعب للسوق حيث وصل المؤشر إلى مستهدف الارتدادة المحسوبة، والذي يستهدف إعادة اختبار المستوي 10500 – 10550 نقطة.

وأضافت أنه بتجاوز ذلك المستوي توكد السوق الاتجاه الصاعد علي المدي القصير والذهاب للمستهدف الثاني عند 10800 نقطة ثم 11100 نقطة.

"السوق استفادت من ضخ أموال زكية بالأسهم خاصة التجاري الدولي وهو ما نتمنى استمراره حتي تتشجع فئات المستثمرين علي الشراء وبناء مراكز من جديد داخل السوق لنحافظ علي هذا الاتجاه .. مازلنا في مناطق تحتاج التركيز والمتابعة عن كثب لأنها ستحدد الاتجاه الفترة القادمة ولمدة طويلة"، وفقا للمنشاوي.

وقالت عصمت ياسين محلل أسواق المال إن السوق سجلت صعودا خلال الأسبوع بدعم من مشتريات انتقائية نفذتها المؤسسات المحلية والعربية، بالرغم من ضغوط بيعية نفذتها المؤسسات الاجنبية، مع الأفراد المصريين لحماية هامش ربح المراكز الشرائية المفتوحة.

وأشارت ياسين إلى تباين أداء قطاعات السوق خلال تداولات اليوم ، وسط حالة عدم اليقين التي تشوب حركة الأسعار لتميل معظم صناديق الاستثمار إلى عمليات جني للأرباح الهامشية، مع استمرار الاحتفاظ بنسبة سيولة لإيجاد البائع فرصة شرائية.

وتوقعت عصمت ياسين أنه مع استمرار الأخبار المالية الإيجابية على حركة التداولات على الشركات المقيدة، والاقتصاد ككل، نجد استمرار الحركة السعرية العرضية، ليؤكد المؤشر الرئيسي الثبات فوق الـ 10500نقطة و يبدأ التجربة على مستويات أعلى بدء من الـ 10800 -11000 نقطة، على ان يكون الدعم عند 10125 – ثم 9900 نقطة مع استمرار لمراقبة مستوى الـ 9773 نقططة والذى يفعل كمستوى إيقاف الخسائر للمراكز الشرائية.

ووفقا للتقرير الأسبوعي للبورصة، استحوذت الأسهم على 28.1 % من إجمالى قيمة التداول داخل المقصورة، فى حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 71.90 % خلال الأسبوع

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 78.5% من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 15.8%، والعرب على 5.7% ، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب صافي بيع بقيمة 342.4 مليون جنيه، بينما سجل العرب صافي بيع بقيمة 15.8 مليون جنيه، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

ومثلت تعاملات المصريين 66.0% من قيمة التداول للأسهم المقيدة منذ أول العام بعد استبعاد الصفقات، بينما سجل الأجانب 26.0%، و سجل العرب 7.9%.

وقد سجل الأجانب صافي بيع بنحو 6.605.3 مليون جنيه، وسجل العرب صافي بيع بنحو 1.312.5 مليون جنيه، و ذلك على الأسهم المقيدة بعد استبعاد الصفقات منذ بداية العام.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content