اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

في مارس.. تراجع بمؤشرات البورصة وبداية تصحيح بدعم القياديات

في مارس.. تراجع بمؤشرات البورصة وبداية تصحيح بدعم القياديات

تاريخ النشر


خلال شهر مارس الذي ينهي الربع الأول من عام 2019 تراجعت مؤشرات البورصة المصرية، وبنهاية الشهر بدأت السوق حركة تصحيحية بقيادة الأسهم القيادية مما يعزز توقعات الربع الثاني.
 
ووفقا للتقرير الشهري للبورصة الذي حصل موقع " أخبار مصر "على نسخة منه تراجع مؤشر "ايجى اكس 30 " بنحو 0.45 % مسجلا  14737.88 نقطة، وسجل مؤشر "ايجي اكس 70" الذي يغلب على تكوينه الأسهم المتوسطة والصغيرة  4.8 % مسجلا 684.8 نقطة، وخسر مؤشر "ايجى اكس 100" الاوسع نطاقا 4.08 % مغلقا عند 1738.1 نقطة.

وبلغ إجمالي القيمة السوقية 816.5 مليار جنيه في نهاية الشهر بانخفاض بنحو  0.82 % مقابل اغلاق الشهر السابق.

وبلغ إجمالي قيمة التداول خلال الشهر نحو 25.6 مليار مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 33.9 مليار جنيه في سابقه.

بداية التصحيح

وقالت عصمت ياسين محلل اسواق المال ان المؤشرات الرئيسية سجلت حركة سعرية متباينة خلال تداولات الشهر ليبدأ المؤشر الرئيسي حركة تصحيحة بقيادة الاسهم ذات الوزن النسبى الاعلى.

"مع  انتهاء شهر مارس عاودت القوة الشرائية السيطرة على التعاملات بدعم من اخبار ايجابية على صعيد الاقتصاد الكلي.. جاء اهمها تثبيت سعر الفائدة وبدء دخول سيولة جديدة من الاستثمارات الاجنبية مما دفع بارقام ايجابية لمعدلات النمو وتحجيم البطالة  لينعكس ذلك بالايجاب على اداء المؤشر الرئيسي الذي انهى تداولات الشهر بالقرب من مستوى  المقاومة للشهر السابق بدعم من استمرار الحركة السعرية الصاعدة"، وفقا لياسين.

تذبذب وترقب 

أفاد محمد جاب الله خبير اسواق المال بان المؤشر الثلاثني بدأ مارس عند مستوى 14803 وسجل اعلى مستوى له عند 15209 نقطة وادنى مستوى له عند 14469 نقطة وكان شهر التذبذبات الحقيقة.

وسارت السوق فيه بطريقة عرضية نتيجه ترقب اجتماع البنك المركزي للنظر في اسعار الفائدة .. والذي اتى بالتثبيت مخالفا للتوقعات واتت احجام التداول خلال الشهر بقيمة متواضعة حيث سجلت حوالي  17 مليار جنيه في الجلسة مقارنة بنحو 23 مليار في شهر فبراير وهذه أحد سمات الاتجاه العرضي"، بحسب جاب الله.

توقعات ابريل

توقعت ياسين ان يشهد شهر ابريل حراك نشط مع الاستفادة من الاخبار الاقتصادية الايجابية وتحفيز المستثمرين على المتاجرات  بين نقاط الدعم والمقاومة على الاسهم ذات الحراك النشط.

ورجحت حال استقرار المؤشر الرئيسي أعلى منطقة  15260 – 15320 نقطة ان يستهدف مستويات اعلى، على ان يكون الدعم عند 15000 نقطة ثم 14810 نقطة وحال كسرها يعاود اختبار مستوى 14470 نقطة.

ونصحت بالاستمرار في المتاجرات بين نقاط الدعم والمقاومة على الاسهم ذات الحراك النشط مع التحفظ التام على استخدام الية الشراء بالهامش  حتى لاتتأكل المحافظ الاستثمارية ودعت الى الاستعداد للاحتفاظ بالاسهم التى بدأت اتجاه صاعد وتفعيل نقاط ايقاف الخسائر.
 
تداولات مارس

وفقا لتقرير البورصة.. استحوذت الأسهم على 80.4 % من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة في حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 19.60 % خلال الشهر.

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 65 %من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 26.1  % والعرب على 8.9 %و ذلك بعد استبعاد الصفقات. 

وسجل الأجانب صافي بيع بقيمة 499.3 مليون جنيه بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 275.9 مليون جنيه وذلك بعد استبعاد الصفقات.

ومثلت تعاملات المصريين 68.9 % من قيمة التداول للأسهم المقيدة منذ أول العام بعد استبعاد الصفقات بينما سجلت تعاملات الأجانب 21.2 % وبلغت تعاملات العرب 10  % وسجل الأجانب صافي بيع بنحو 2134.2 مليون جنيه وبلغ صافي شراء العرب نحو 79.9 مليون جنيه وذلك على الأسهم المقيدة بعد استبعاد
الصفقات منذ بداية العام.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content