اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

"السبع الكبار".. قمة على صفيح ساخن

"السبع الكبار".. قمة على صفيح ساخن

تاريخ النشر

تنعقد قمة الدول السبع الكبار هذا العام على صفيح ساخن .. حيث يتبادل القادة التهديدات بتصعيد الحرب التجارية عبر فرض المزيد من الرسوم الجمركية في مخالفة لتوقعات متفائلة بوضع حد للأزمة التي سيدفع الاقتصاد العالمي ثمنها.

ومن منتجع بياريتس الفرنسي حيث يجتمع قادة أعتى اقتصاديات العالم تبادل قادة الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا تهديدات بزيادة الرسوم الجمركية المفروضة على السلع المستوردة.

وحذر الأوروبيون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فور وصوله إلى قمة مجموعة السبع، من أن الحروب التجارية ستُدمّر الاقتصاد العالمي ومن أنهم لن يسمحوا له بفرض رسوم جديدة.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي تستضيف بلاده القمة إن التوتر التجاري سيء للجميع.

وجاءت تصريحات رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك في السياق ذاته حيث قال: "الحروب التجارية سوف تؤدي إلى انكماش اقتصادي في حين أن الاتفاقات التجارية تقوّي الاقتصاد".

كما توعد توسك بالرد بالمثل على اي رسوم أمريكية مرتقبة.

ورغم اتفاق وشيك بين بريطانيا وامريكا.. انتقد رئيس الوزراء البريطاني الجديد بوريس جونسون ترامب قائلا :"أنا قلق جداً بشأن حرب الرسوم الجمركية بين بكين وواشنطن هذه ليست طريقة للتعامل مع الأمور".

وعلى الجانب الأخر من المحيط الأطلسي.. اعتمد الرئيس الأمريكي لهجة مشابهة حيث توعد بالرد على فرض باريس رسوما على المجموعات الأمريكية العملاقة في قطاع التكنولوجيا قائلا: "إذا فعل الفرنسيون ذلك فسنفرض رسوماً على نبيذهم... رسوم لم يروا مثلها من قبل".

وبعد يوم من لقاء السبع الكبار.. أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نادم على أن الحرب التجارية بين بلاده والصين أقل من المفترض مؤكدا انه غير نادم على شنّ هذه الحرب قائلا أنه يندم لعدم رفع الرسوم الجمركية أكثر.

وحاول ماكرون تذليل النقاط الخلافية، وقدم لترامب شرحا حول مواقفه في ملفات إيران وفرض الضرائب على شركات التكنولوجيا الأمريكية العملاقة وحرائق الأمازون.

وأعلنت أوساط الرئاسة الفرنسية أن الرئيسين كانت لديهما عناصر تقارب وتابعت أن ماكرون هيأ الأجواء لتقارب جيد في مجموعة السبع بحصوله على إيضاحات من ترامب، موضحة أن ذلك يشمل النقاط الوفاقية والخلافية.

وقام الرئيس الأمريكي بتأجيج الحرب التجارية التي تتواجه فيها الولايات المتحدة والصين وفرض رسوما جمركية على سلع صينية فردت بكين بفرض رسوم جمركية على بضائع أمريكية فما كان من ترامب إلا أن ردّ بالإعلان عن زيادة جديدة في الرسوم على منتجات صينية مستوردة إلى الولايات المتحدة، لتصبح القيمة الاجمالية للبضائع الصينية التي ستخضع للرسوم 550 مليار دولار، بنهاية العام الجاري.

وتحسباً لانقسامات أكيدة، تخلى ماكرون عن صياغة بيان ختامي غالباً ما تدور مفاوضات شاقة حوله.


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content