اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

مصر وفرنسا.. تعاون علمي بحثي مثمر

مصر وفرنسا.. تعاون علمي بحثي مثمر

تاريخ النشر

على مدار ثلاثة أيام عقد المركز القومى للبحوث مؤتمره العلمي الدولي الأول تحت عنوان: "المؤتمر الدولى الأول للمركز القومى للبحوث فى العلوم والتنمية المستدامة بالإشتراك مع معهد جرينوبل بفرنسا " فى الفترة من 16-18 سبتمبر 2019 بالمركز القومى للبحوث.

وأوضح الأستاذ الدكتور ممدوح معوض نائب رئيس المركز القومي للبحوث ان المحاور الرئيسية للمؤتمر هي الصناعة والابتكار ، حيث تناول الأبحاث والتكنولوجيات الجديدة في مجال المنسوجات والورق والتعبئة والمطاط والبلاستيك والدهانات والجلود والزجاج والسيراميك والأدوية والبوليمرات والأصباغ.

وناقش المؤتمر إداراة المياه وتشمل إداراة الموارد المائية ، وتنقية المياه ، وتحلية المياه ، ومعالجة مياه الصرف.


كما تناولت الجلسات البيئة الخضراء وتغير المناخ وتشمل المنتجات الطبيعية، وموارد الكتلة الحيوية، والمناخ، وايضاً القضاء على الجوع حيث تناقش موضوعات تحقيق الأمن الغذائي، وتحسين التغذية، وتشجيع الزراعة المستدامة، وزيادة الإنتاجية الزراعية.

الطاقة من الموضاعت الهامة التي ناقشها المؤتر في جلساته.. واوضح د. ممدوح معوض موضحا ان ذلك يشمل موضوعات الطاقة الشمسية، ومحطات الطاقة، والوقود الحيوي، وخلايا الهيدروجين، والطاقة المتجددة، وتخزين الطاقة.

واشار إلى ان هناك عدد من الموضوعات المتعلقة بالصحة يناقشها المؤتمر ويشمل توليف المواد الكيميائية، وأدوات جديدة في أجهزة الاستشعار، وخفض معدل وفيات الأمهات في العالم؛ والوفيات التي يمكن الوقاية منها بين الأطفال حديثي الولادة والأطفال؛ وأمراض الوراثه، والحد بشكل كبير من عدد الوفيات والأمراض الناجمة عن تلوث المواد الكيميائية الخطرة والهواء والماء والتربة والتلوث، ودعم البحث وتطوير اللقاحات والأدوية.

واضاف ان المركز القومي للبحوث يقوم بدور في قطاعات الاستشارات العلمية والتدريب، لذلك فسوف يتعرض المؤتمر لمناقشة بعض الموضوعات العلمية الهامة في قطاع الصحة مثل التكنولوجيا وأثارها الايجابية والسلبية علي صحة الانسان، بمشاركة شعبة البحوث الطبية بالمركز القومي للبحوث، بالإضافة للمشاركة الفعالة لمركز التميز للوراثة البشرية، وهو يعتبر أكبر مركز متكامل لأبحاث الوراثة البشرية والجينوم في مصر والشرق الأوسط طبقا للمعايير الدولية.

كما يهتم مركز التميز للوراثة البشرية بٳجراء بحوث عالية المستوي في مجال الجينوم البشرى بالتعاون العلمي القومي والدولي مع مؤسسات ومراكز بحثية دولية من خلال تبادل الخبرات والاتفاقيات العلمية بين المراكز المناظرة.

أاشار  د. ممدوح معوض إلى أن الدور القومي لمركز التميز للوراثة البشرية يتضح في الاهتمام بالمشاريع التطبيقية التي تساعد في حل المشكلات الملحة وتوفير نفقات علاج الأمراض الوراثية التي تعد عبئا ثقيلا علي المجتمع والاقتصاد المصري، كما تهدف مهام المركز لوضع الخطط المستقبلية للنهوض بصحة المواطن المصري مما يساهم في تخفيف العبئ الٳقتصادي للدولة المصرية.

وتناول المؤتمر قضايا هامة كالقضاء علي الجوع بمشاركة شعبة بحوث التغذية، وشعبة البحوث الزراعية والبيولوجية، وشعبة البحوث البيطرية بلمركز القومي للبحوث ممثلة في وذلك من خلال تطوير الزراعة ومصائد الأسماك لتوفيرالغذاء للجميع مع دعم التنمية الريفية حيث تعد القدرة على زيادة الإنتاج الزراعي ونظم الإنتاج الغذائي المستدامة ضرورية للمساعدة في تخفيف مخاطر الجوع.

واكد الاستاذ الدكتور نبيل عبد الباسط ابراهيم الاستاذ بالشعبة النسجية بالمركز القومي للبحوثأن المؤتمر يهدف ٳلي التنمية المستدامة من أجل تحقيق مستقبل أفضل للجميع من حيث التصدى للتحديات العالمية التي تواجه وطننا الحبيب مصروالتي تشمل تلك المشاكل والمعوقات المتعلقة بالفقر وعدم المساواة والصناعة والتغيرالمناخي والتدهور البيئي واالطاقه والصحة والإبتكار.


واوضح انه يسعى الى ادخال تكنولوجيا جديدة في صناعات النسيج في مصر بهدف تحسين المنتج زيادة قدرتة التصديرية.

وأضاف أن ادخال النانو تكنولوجي والتكنولوجيا الحيوية في الصناعات النسجية لها نتيجة إيجابية على المنتج المصري وتعمل على زيادة قدرته التنافسية.

ودعا الى زيادة التعاون بين المراكز البحثية مؤكدا ان الوقت قد حان لإعادة التفكير في كيفية وضع ٳستراتيجيات جديدة لحل تلك المشكلات وتطوير الأداء بشكل صحيح مما يساعد علي التقدم نحو مستقبل أفضل، حيث أن المركز القومي للبحوث يعتبر أكبر مركز للبحث والتطوير متعدد التخصصات في جمهورية مصر العربية، ويمتلك بنية تحتية علمية وتكنولوجية رائعة وموارد طاقة بشرية تجعله مكانا مثاليا للبحث الأكاديمي والتطبيقي في المجالات العلمية المختلفة من العلوم والتكنولوجيا ذات الاهتمام من أجل تطوير قطاعات الإنتاج والخدمات في مصر.

من جانبها واضافت الاستاذة دكتورة امل سعد الدين حسين رئيسة شعبة بحوث البيئة بالمركز القومي للبحوث أن هناك اكثر من شعبة بالمركز القومي للبحوث تكرس أبحاثها لمواجهة اثار التغيرات المناخية لتقليل تداعياتها على صحة الإنسان بوجه عام.

وأوضح د. احمد محمود يوسف استاذ تكنولوجيا البلمرات بالمركز القومي للبحوث ان المؤتمر باكورة التعاون مع الجانب الفرنسي مضيفا انه يهدف أيضا ٳلي ٳلقاء الضوء علي التقدم التكنولوجي كمقياس ٳقتصادي للابتكار وأساس لتحقيق تطوير الصناعة والأهداف البيئية، مثل زيادة الموارد وكفاءة الطاقة، مؤكدا أنه بدون التكنولوجيا والابتكار، لن يكون التصنيع ممكنًا، وبدون التصنيع، لن تحدث التنمية، ولذا يجب أن يكون هناك المزيد من الإستثمارات في منتجات التكنولوجيا الفائقة التي تهيمن على منتجات التصنيع لزيادة الكفاءة.

وأضاف ان من اهم الأبحاث بين الجانبين استخدام تكنولوجيا النانو في مجال التعبئة والتغليف للمنتجات الزراعية والغذائية.

واوضح أنه باستخدام تلك التكنولوجيا أمكن اطالة عمر المواد الغذائية والزراعية بما يسهل عمليات التصدير،  وأيضا يمكن زيادة القيمة الغذائية لتلك المواد عن طريق اضافة مواد تعزز من بعض المعادن الهامة في الأطعمة.

واشار إلى ان المؤتمر يركز على "الحلول المستدامة"، وذلك عن طريق ٳستغلال إمكانيات العلوم التطبيقية لتصميم وٳيجاد حلول مستدامة للأجيال القادمة.

ولتحقيق هذا الهدف المهم، شهدت فعاليات المؤتمر ٳبراز أحدث ما تم التوصل ٳليه من أبحاث مقدمة من خلال تلك الكيانات العلمية الدولية المشاركة بالجلسات العلمية في محاور المؤتمر المختلفة.

وقد قام المؤتمر بٳلقاء الضوء علي أحدث ما توصل له العلم في علاج الفيروسات، وذلك من خلال تعاون مصري- ألماني، بالاضافة ٳلي مجموعة من علماء في تخصص الفيروسات البشرية (MediLab Secure) التابعة لمعهد باستير بفرنسا.

كما تم ٳلقاء الضوء علي أحدث ما توصل له العلم من أبحاث في مجال المنتجات الطبيعية، وذلك من خلال تعاون مصري- ٳيطالي، حيث يمثل الجانب المصري مجموعة من أعضاء هيئة البحوث ومعاونيهم بالمركز القومي للبحوث، وٳلقاء الضوء علي أحدث ما توصل له العلم في مجال التكنولوجيا، وذلك من خلال مشاركة جامعة التكنولوجيا - ماليزيا.

وكذا ٳلقاء الضوء علي أحدث الأبحاث في النظم البيئية بدولة بلغاريا، وذلك من خلال مشاركة أكاديمية العلوم البلغارية، وأحدث الأبحاث في المواد الصديقة للبيئية و البوليمرات وٳستخدامتها، وذلك من خلال مشاركة كيانات علمية بولندية.

وفي ٳطار ٳهتمام المركز القومى للبحوث بتفعيل ٳستراتيجية مصر للعلوم والتكنولوجيا والابتكار (2030)، تم تخصيص عدة جلسات لعرض أحدث المستجدات والابتكارات في مجالات البحث العلمي المختلفة من جميع أنحاء العالم.

وفي ٳطار ٳهتمام المركز القومى للبحوث بالمساهمة في النهوض بالاقتصاد القومي والتنمية المستدامة، وذلك من خلال تطبيق الأبحاث القابلة للتطبيق الصناعي، فقد تم تخصيص جلسات نقاشية لعرض الأبحاث التطبيقية للشعب البحثية المختلفة بالمركز القومي للبحوث وأهمها (الصناعات الكيماوية- الورق- الزجاج- الصناعات الصيدلية والدوائية)، والتي تساهم في ٳيجاد حلول للصناعات الوطنية وذلك بحضور الجانب المختص بالتسويق (TICO) من جانب المركز القومي للبحوث و العديد من رجال ٳتحاد الصناعات المصرية.


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content