اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

كورونا.. وحش بلا رادع

كورونا.. وحش بلا رادع

تاريخ النشر

شهران كاملان ولا يزال فيروس كورونا القاتل يحصد أرواح ضحاياه حول العالم بوتيرة متسارعة .. ..ولا يزال العالم عاجزا عن إيجاد علاج لهذا الفيروس. 

رعب كورونا يتواصل كل يوم مع اكتشاف حالات إصابة جديدة في جميع دول العالم، حتى أصبح حالة طوارئ عالمية، و العنوان الرئيسى فى الصحف العالمية.

وفي بارقة أمل  لآلاف المصابين الذين هددهم كورونا منذ مطلع ديسمبر الماضي، أعلنت الصين، الجمعة، تجربة لقاح جديد بعد شهرين على الإنسان.

وأوضح نائب وزير العلوم والتكنولوجيا "شو نانبينغ"، خلال مؤتمر صحفي، أن أول لقاح للفيروس المستجد الذي قتل نحو ألفين و233 شخصا في الصين وحدها، سوف يخضع للتجارب السريرية في أواخر أبريل.

يأتي ذلك مع إعلان مراكز وجامعات في بريطانيا واليابان أيضاً، عن إجراء تجارب على لقاح ربما يقضي على الفيروس المستجد.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت الأسبوع الماضي أن الباحثين يعملون لإيجاد لقاح يعالج فيروس كورونا، مضيفة أنها تقوم ببحوث معمقة لتحديد سبب هذا المرض.

قاتل لا يهدأ

وفي أحدث إحصاء لعدد الوفيات، أعلنت الصين، الجمعة، وصول عدد الوفيات بالفيروس إلى 2233 حالة، بعد ان سجّلت في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد، 115 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

الغالبية العظمى من هذه الوفيات سجلت في عاصمة المقاطعة ووهان، المدينة التي ظهر الفيروس فيها للمرة الأولى في أواخر ديسمبر 2019.

كما تم تسجيل نحو 77 ألف إصابة معظمها في الصين.



العدو الأول للبشرية

يخوض الجنس البشري معركة طويلة الأمد ضد فيروس أصغر من حجمه بخمسة ملايين مرة. 

منظمة الصحة العالمية طلبت من الدول أن تعتبر فيروس كورونا "العدو رقم واحد للبشرية" وأن تبذل كل ما في وسعها لمكافحة الفيروس الذي سمي مؤخرا " كوفيد-19".
 
وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس في جنيف: "إذا لم يشأ العالم أن يستيقظ ويعتبر الفيروس العدو رقم واحد للبشرية فأعتقد أننا لن نتعلم من دروسنا .. ما زلنا في استراتيجية الاحتواء ويجب ألا نسمح للفيروس بأن يكون له مجال في الانتقال على الصعيد المحلي".

"كوفيدو-19"


من جهة أخرى ، أعلن مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جبريسوس، أنه تم إطلاق اسم جديد على ما يعرف حاليا بفيروس "كورونا المستجد" وهو (كوفيد-19).

جاء ذلك بعد المشاورات بين المنظمة والمنظمة الدولية لصحة الحيوان ومنظمة الأغذية والزراعة "فاو"..

يشار إلى أن فيروس "كورونا" يمكن أن يصيب الحيوانات والبشر، ويسبب مجموعة من الأمراض التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة وأخرى شديدة مثل تلك الناجمة عن المتلازمة التنفسية الحادة "سارس" ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية "ميرس".

العلماء رجحوا أن يكون الفيروس ظهر أولاً في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان في سوق لبيع الحيوانات البرية، وانتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير.

جدير بالذكر أن كلمة "كورونا" هي المقابل اللاتيني لكلمة "تاج"، وقد استمد الفيروس اسمه من شكله الحلقي المغطى بالنتوءات التي تشبه التاج.



بؤر جديدة للفيروس

 ظهرت بؤر جديدة لفيروس كورونا المستجد في الصين وآسيا ..  وأدى ظهور إصابتان جديدتان بفيروس كورونا المستجد في إيران، واكتشاف حالتين جديدتين مصابتين بفيروس كورونا بالامارات ..كانا مخالطان للمواطن الصيني الذي تم الإعلان عنه مؤخراً، 
 بالاضافة إلى تضاعف عدد الإصابات في كوريا الجنوبية.. وإصابة حوالي 500 سجين في الصين، أدى إلى تصاعد حالة القلق من انتشار وباء أسفر عن وفاة أكثر من 2200 شخص حتى الآن.

وخلال اجتماع للحزب الشيوعي الصيني، أشرف عليه رئيس الدولة شي جينبينغ، شدد المشاركون أن "ذروة الوباء" لم تحدث بعد، وأن الوضع يبقى "معقدا" في هوباي، خصوصا بعد وفاة طبيب عمره 29 عاما في ووهان.

ورغم تراجع عدد الإصابات الجديدة اليومية لأربعة أيام في الصين، أعلنت اللجنة الوطنية للصحة الجمعة أنه عاد إلى الارتفاع "من 673 قبل يوم إلى 889 على الأقل".

أما مصدر القلق الآخر فهو الإعلان عن عشرات الإصابات في مستشفيين في بكين وأكثر من 500 إصابة في سجون البلاد.

سول.. 200 اصابة جديدة
.
   أعلنت السلطات الكورية الجنوبية الجمعة عن تضاعف عدد المصابين تقريبا، ليصل إلى حوالي 200 إصابة جديدة بوباء "كوفيد-19".
   

اول اصابة في اسرائيل

تم رصد سيدة اسرائيلية مصابة بالفيروس لدى عودتها إلى بلادها، ما يعد الحالة الأولى في إسرائيل .. وكانت على متن سفينة الرحلات السياحية "دايموند برينسس" التي فرض عليها حجر صحي في اليابان منذ مطلع فبراير. 

ووصل 11 إسرائيليًا خضعوا لحجر صحي لمدة أسبوعين، على متن سفينة السياحة "دايموند برينسس" في اليابان ، إلى إسرائيل الجمعة، بعد التأكد من أنهم يتمتعون بصحة جيدة، إلا أن الفحوصات اليوم أظهرت أن أحد الركاب، يحمل فعلاً الفيروس.

إيران ..4 وفيات   

أعلنت إيران وفاة أربعة أشخاص جراء الإصابة بفيروس كورونا هذا الاسبوع،  ووصل عدد المصابين إلى 18 شخصا.. ليثير مخاوف من انتشار واسع في المنطقة ويتسبّب بإغلاق منافذ حدودية ومنع سفر.
 
وحظر العراق والكويت المجاورين لإيران السفر من وإلى ايران، ومنعا دخول الإيرانيين الذين يتدفّقون بالملايين على النجف كربلاء لزيارة العتبات الشيعية المقدسة.

لبنان.. أول حالة إصابة

وصل فيروس كورونا المستجد إلى دول جديدة في الشرق الأوسط الجمعة، حيث أعلنت وزارة الصحة اللبنانية تسجيل أول إصابة بالفيروس لدى سيدة لبنانية وصلت على متن طائرة آتية من مدينة قم الإيرانية.



اليابان .. 9 اصابات جديدة


أعلنت اليابان ، الجمعة، ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد إلى 737 حالة، وذلك عقب تسجيل 9 حالات إصابة جديدة.

وهناك 634 حالة إصابة على متن سفينة "دايموند برنسيس" السياحية الراسية في ميناء "يوكوهاما" الياباني من بين حالات الإصابة المؤكدة في اليابان.



حالتان في إيطاليا

أعلنت منطقة لومبارديا الإيطالية اكتشاف حالتي إصابة جديدتين بفيروس كورونا، بعد فترة وجيزة من إعلان أول حالة انتقال للعدوى من شخص لآخر داخل البلاد.

وقال جوليو جاليرا، عضو الحكومة المحلية في بيان، إن زوجة المريض الأول وأحد أصدقائه المقربين أصيبا بالفيروس، وجرى إيداعهما قيد الحجر الصحي.

وأصيب أول شخص في إيطاليا بالمرض بعد لقاء مع صديق عاد في الآونة الأخيرة من الصين.

الخط الزمنى لانتشار الفيروس منذ أول ظهور له:

8 ديسمبر: أول مريض يظهر عليه أعراض كورونا فيروس بمدينة ووهان الصينية

31 ديسمبر: الإبلاغ عن أول حالات الإصابة بالفيروس لمنظمة الصحة العالمية

الأول من يناير: تم إغلاق سوق للأطعمة البحرية والحيوانات البرية فى ووهان، حيث يعتقد أنه كان مصدر تفشى المرض

7 يناير: حدد العلماء الصينيون المرض على أنه سلالة جديدة من فيروس كورونا

9 يناير: وفاة أول حالة إصابة بالفيروس بالصين

15 يناير .. منظمة الصحة العالمية تحذر بلدان العالم من خطر فيروس جديدأعلنت منظمة الصحة العالمية في بيان أنها تعمل مع المسؤولين في كل من تايلاند والصين بعد صدور تقارير تؤكد اكتشاف حالة إصابة شخص بفيروس "كورونا" جديد في تايلاند.

20 يناير: تم تأكيد ظهور حالات مصابة فى بكين وشينتشن

23 يناير: إغلاق مدينة ووهان الصينية ووقف الحركة داخل والخارج المدينة، وتأثر نحو 60 مليون شخص بقيود السفر فى ووهان والمدن المجاورة، وقالت منظمة الصحة العالمية إن الفيروس لم يصل بعد إلى حالة طوارئ صحية تثير القلق الدولى.

28 يناير: ارتفاع عدد الوفيات بسبب الفيروس إلى 100. وتجاوز عدد الحالات فى الصين عدد من أصيبوا بفيروس سارس القاتل فى عام 2003.


30 يناير: أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ الدولية بسبب كورونا

31 يناير: ارتفاع عدد الوفيات جراء الفيروس إلى 200

01 فبراير .. فيروس كورونا يصل 4 دول جديدة ليصبح المجموع 26 دولة

2 فبراير: إعلان أول حالة وفاة من الفيروس خارج الصين، فى الفلبين، وتجاوز عدد الوفيات الـ 300.

3 فبراير .. عدد ضحايا فيروس كورونا في الصين يتخطى ضحايا وباء "سارس".

5 فبراير.. ارتفاع حصيلة ضحايا فيروس كورونا حول العالم إلى أكثر من 490

7 فبراير .. وفاة الطبيب الصيني لي وين ليانغ مكتشف كورونا بعد إصابته بالفيروس، بحسب بيان صدر من مستشفى ووهان المركزي.


8 فبراير .. تسجيل أعلى معدل وفيات في يوم واحد بسبب فيروس كورونا في الصين، حيث توفي 86 شخصا نتيجة الإصابة بالفيروس.

9 فبراير.. وفاة أول مواطن أمريكي بعد إصابته بفيروس كورونا وهو من أصل صيني، وكان يعيش في ووهان، و امارات تعلن خبر شفاء أول حالة مصابة بفيروس كورونا، وهي سيدة صينية تبلغ من العمر 73 عاماً تنتمي للعائلة التي تم تشخيص إصابتها بأعراض الفيروس أواخر يناير الماضي

11 فبراير.. عدد ضحايا فيروس كورونا يكسر حاجز الألف على مستوى العالم.

14 فبراير .. ارتفاع حصيلة ضحايا فيروس كورونا عالميًا إلى 1486، حيث ذكرت هيئة الصحة في مقاطعة هوبي الصينية، الجمعة، إن 116 شخصًا قد ماتوا بسبب فيروس كورونا في المقاطعة، مما رفع عدد القتلى في بؤرة تفشي الفيروس إلى 1426 إصابة.وبذلك يرتفع إجمالي عدد الوفيات في الصين إلى ألف و483 على الأقل، بينما أصبحت الحصيلة العالمية ألف و486 إصابة، مع وجود 3 حالات وفاة في هونغ كونغ، والفلبين، واليابان.

15 فبراير .. وفاة سائح صيني مصاب بفيروس كورونا في فرنسا ليسجل أول وفاة بأوروبا.

16 فبراير .. عدد حالات فيروس كورونا الجديد في الإمارات يصل إلى 9 إصابات.



"كورونا"... والاقتصاد العالمي

تباينت تأثيرات انتشار فيروس كورونا على اقتصاديات الدول، فبينما قال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير، إن وباء كورونا سيكون له تأثير سلبي بواقع 0.1 نقطة على النمو الاقتصادي للبلاد، أظهر تقرير أن الأعمال التجارية في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة انتعشت في فبراير من ركود عميق، لا سيما في القطاع الصناعي الكبير في ألمانيا، على الرغم من تبعات فيروس كورونا.

وفي روسيا تسبب تفشي كورونا في خسائر تقدر بأكثر من 9 ملايين دولار لشركات السياحة، حيث تراجع النقل الجوي وتم الغاء الرحلات والبرامج السياحية في العالم. 
 
ومن المتوقع أن تكون شركات الطيران في آسيا، هي  الأكثر تضررا، وقد تخسر هذا العام 28 مليار دولار من عائداتها، فيما ستتراجع مبيعات شركات الطيران الأخرى بنحو 1.5 مليار دولار. 

ولا يزال البحث مستمرا عن علاج أو لقاح لفيروس كورونا المستجد، وقد تستغرق الأبحاث شهورا أو سنوات.. لكن حتى هذه اللحظة ليس بوسعنا سوى مراقبة الفيروس ومحاولة كبح انتشاره.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content