اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

سرديات معاد تخيلها .. مزيج التراث والحداثة

سرديات معاد تخيلها .. مزيج التراث والحداثة

تاريخ النشر

في هذه الأيام تحل الذكري الأربعين لإعلان منظمة اليونسكو شارع المعز ضمن مواقع التراث العالمي التي يجب المحافظة عليها، وذلك بالتزامن مع مرور 1050 عاما على تأسيس القاهرة التاريخية.

في تلك الأجواء انطلقت النسخة الثالثة من أكبر معرض فني في مصر يجمع بين الحداثة والتراث بشكل معاصر بعنوان "سرديات معاد تخيلها".

أقيم معرض "سرديات معاد تخيلها" لأول مرة في بهو المتحف المصري بالتحرير في أكتوبر 2017 تحت عنوان "ليلة في المتحف المصري، ثم في متحف قصر محمد علي بالمنيل في أكتوبر 2018 بعنوان "لا شيء يتلاشى.. كل شيء يتحول"، وهذا العام ينطلق في شارع المعز بالقاهرة التاريخية بمشاركة 28 فنانا مصريا.

يبرز المعرض الذي يستمر حتى 9 نوفمبر، دور مصر المحوري في الفن المعاصر.. ويهدف إلى إتاحة الفن للجميع، ودعم التراث المصري والترويج له عالميا من خلال إقامة معارض للفنانين المصريين المعاصرين يقدمون خلالها مجموعة فريدة من أعمالهم الفنية المركبة وذلك في الأماكن الأثرية الهامة في أنحاء مصر وتسليط الضوء على الفن المصري المعاصر وربطه بالإرث الثقافي والتاريخي لمصر، ما يحمل رسالة للعالم بامتداد وتواصل عبقرية الفنان المصري على مر العصور، وامتداد وتنوع الفنون على أرض مصر.


عام من الإعداد تحت رعاية "يونسكو"

وتقول نادين عبد الغفار مؤسسة "فنون مصر" ومنسق المعرض : "نفخر بالعمل تحت رعاية منظمة اليونسكو للمرة الأولى هذا العام، في الوقت الذى نحتفل فيه بالذكرى الأربعين لإعلان منظمة اليونسكو إدراج شارع المعز ضمن مواقعها التراثية العالمية، وبذكرى مرور 1050 عامًا على تأسيس قاهرة المعز".

وأضافت ان معرض "سرديات المعاد تخيلها"، يسلط الضوء على قصص الأشخاص والأماكن التي عاشت معا في شارع المعز طوال تاريخه الممتد لأكثر من 1000 سنة.

وقد قام الفنانون المشاركون في المعرض لما يقرب من العام في دراسة تفاصيل شارع المعز، وانتقاء الحكايات الخاصة بالحقائق التاريخية والأساطير والخرافات والقادة وسلالات الحكام، والروايات التي كتبها نجيب محفوظ على أحد مقاهي شارع المعز، من أجل إنتاج أعمال تستحق التواجد في هذا المكان التاريخي الهام، وإبراز دور مصر المحوري في الفن المعاصر".


وأكدت نادين عبد الغفار على أهمية الشراكات بين القطاع الحكومي والمؤسسات الخاصة لتقديم مبادرات تحقق أهداف التنمية المستدامة قائلة: " نسعى لإتاحة الفن للجميع وفى معرض سرديات معاد تخيلها سيكون هناك العديد من الفعاليات والبرامج التثقيفية الفنية والمحاضرات العامة المجانية، بالإضافة إلى معارض جانبية في وسط القاهرة بالتعاون مع بعض المعارض الرئيسية بالمنطقة مثل "أثر جاليري" في جدة، و"كالفيان جاليري" في اليونان و"ثردلاين جاليري" في دبي.. ما يخلق حركة ونشاطا ثقافيا في قلب القاهرة ويثرى النشاط السياحي".

الفنانون

يشارك في معرض "سرديات معاد تخيلها" 28 من الفنانين المصريين الذين سيعرضون مجموعة فريدة من أعمالهم المعاصرة في أربعة مواقع أثرية على طول شارع المعز وهي بيت السحيمي، ومجموعة السلطان قلاوون، وقاعة محب الدين، ومقعد الأمير ماماي السيفي.

هؤلاء الفنانون هم: أحمد العسقلاني، وأحمد الشاعر، وأحمد فريد، وأحمد كرالي، وأحمد قشطة، وأمير يوسف، وضياء الدين داود، وفريدة الجزار، وفتحي حسن، وغادة عامر، وهاني راشد، وهبة أمين، وهدى لطفي، وإبراهيم أحمد، وإبراهيم الدسوقي، وإبراهيم خطاب، وإسلام شبانة، وكريم الحيوان، وماريان فهمي، ومروان الجمل، ومدحت شفيق، ومعاذ الدماسي، ومحمد منيصير، ومحمد شكري، ومحمد بناوي، وشيرين جرجس، طارق نجا وياسمين المليجي.


برنامج التوعية الثقافية

من المقرر أن يتم تنفيذ برنامج التوعية الثقافية تحت رعاية وزارة الآثار ومنظمة اليونسكو على هامش المعرض، من أجل تعزيز الإبداع مع التركيز على تقدير الفن والحاجة للحفاظ على ثقافتنا الموروثة من خلال زيارة الأماكن التراثية والمساحات الفنية

ينقسم برنامج التوعية الثقافية إلى قسمين: "مسرح القيم الثقافية"، وهو عبارة عن سلسلة من العروض المسرحية والتي ستقام على مسرح الشاعر بشارع المعز والتي صممت خصيصًا لنقل القيم التي تركز على أهمية الفن والإبداع، وعادات المعيشة الصحية، والتسامح، وبروتوكول زيارة المساحات التاريخية والفنية والحفاظ على التراث. وستقام العروض على المسرح بالتعاون مع نستله، والمسرح الذهبي في القاهرة.

برنامج "حماة التراث" والذي يشمل سلسلة من ورش العمل التي سيشارك بها المتخصصون في مجال الفن المعاصر والحفاظ على التراث والعمل المجتمعي، كذلك رفع الوعي للطلاب حول التراث والأماكن التاريخية، وسيعمل حراس التراث في الأماكن الأربعة للمعرض، لتقديم جولات إرشادية ومعلومات للزوار عن المواقع الأثرية.



‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content