اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

وللقطط أيضا.. يوم عالمي

وللقطط أيضا.. يوم عالمي

تاريخ النشر

بالرغم من كونها حيوانات أليفة، إلا أن الكثيرين اختلفوا حولها، بين من يراها كائن صغير لطيف يحتاج للتدليل، ومن يراها وحش كاسر يجب الابتعاد عنها والخوف منها، انها "القطط" التي خصص لها الصندوق الدولي للعناية بالحيوان في عام 2002، يوم الثامن من أغسطس من كل عام للاحتفال بيومها العالمي.

هذا العام ، يرعى اليوم العالمي للقطط إلى المنظمة الدولية لرعاية القطط " International Cat Care" ، وهي منظمة غير ربحية عملت على تحسين صحة ورفاهية القطط المنزلية في جميع أنحاء العالم منذ عام 1958.

وكان الهدف من تخصيص يوم عالمي للقطط هو زيادة الوعي بالقطط ومعرفة طرق مساعدتها وحمايتها... وينطبق هذا على كل من الحيوانات الأليفة الصغيرة، والقطط الضالة، والقطط المتشردة والوحشية - والقطط الكبيرة البرية مثل الأسود والنمور، ووفق التقديرات هناك نحو 600 مليون من أنواع القطط في العالم.

رمز الحب

قبل أربعة آلاف عام بدأ أغنياء المصريين القدماء بتربية القطط كحيوانات منزلية أليفة، وكان لها مكانة خاصة وكانت رمزا للحب، وقدس المصريون القدماء القطط، فعبدوا إله الحب والخصوبة المسمى "باستيت" أو "باست" على هيئة رأس قط وجسم امرأة، وكان المصريون يعاقبون كل من يؤذي قطا، بعقوبة تصل إلى حد الموت، وقد وجد علماء الآثار مقبرة قديمة للقطط في مصر تحتوي على أكثر من 300 ألف مومياء للقطط.

ويرجع اهتمام المصريون القدماء بالقطط لأنها كانت ذات صفات فريدة ومميزة وتلك الصفات هي التي ساعدت المصري القديم على الزراعة والاستقرار، ذلك أن المصري القديم لما عرف الزراعة وبدأ فى تخزين المحصول كانت تواجهه مشاكل في تخزين المحصول بسبب القوارض والحشرات والفئران وبعض الزواحف وحيث أن القط صياد ماهر بطبعه فقد حمى المحصول من تلك المشاكل دون أن يسبب أي عناء لمربيه فهو لا يعتمد عليه فى الغذاء.

ومن بلاد النيل انتشرت تربية القطط في كل أنحاء العالم.

ولكن هل هي بالفعل حيوان أليف فقط؟

القط حيوان من الثدييات يتبع فصيلة السنوريات أو القططيات، التي تضم الكثير من الأنواع مثل الأسود ، والببر، والنمور، والقطط الأليفة والبرية، وأنواع عديدة أخرى، نشأت في جو صحراوي، ويظهر ذلك من ميل القطط إلى الحرارة والتعرض لأشعة الشمس، وغالبا ما تنام في أماكن معرضة لضوء الشمس أثناء النهار، وهنالك عشرات السلالات من القطط، وبعضها عديم الفراء وبعضها الآخر عديم الذيل نتيجة لتشوه جيني.

وتتمتع القطط بمهارة كبيرة في الصيد والافتراس تقارب السنوريات الكبيرة كالنمر، إلا أنها لا تشكل خطراً حقيقيا على الإنسان نظرا لصغر حجمها، لذلك تعتبر القطط من أكثر الحيوانات المستأنسة انتشارا على مستوى العالم.

وجاء في دراسة حديثة نشرتها وكالة "أسوشيتدبرس" الأمريكية ان القطط هي أحفاد لفصيلة برية "وحشية" ولكنها تعلمت العيش مع البشر، وأصبحت أكثر قابلية للترويض، لكنها لا تزال برية في داخلها، وهو ما يفسر رغبتها الدائمة في التواجد خارج المنزل والأماكن المغلقة.

عملية "ترويض القطط"، كما تذكر الوكالة، بدأت منذ ما يقرب من 10 آلاف عام عندما استقر البشر في منطقة الهلال الخصيب، ذات الشكل المقوس والتي تشمل الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط والأرض حول نهري دجلة والفرات، وخزنوا الحبوب التي جذبت القوارض، والتي بدورها جذبت القطط البرية، وبمرور الوقت تكيفت هذه القطط البرية مع البيئة التي من صنع الإنسان، واعتادت على التجول حول البشر.

وأشارت الوكالة إلى أن ترويض القطط تم بشكل واضح في مصر القديمة، حيث صورتهم الرسومات القديمة تحت الكراسي، وهذا يدل على أن القطط في ذلك الوقت كانت تمكث في المنزل مع صاحبها بسبب فائدتها في السيطرة على القوارض والآفات الأخرى على السفن.

أنواع القطط

يوجد آلاف الأنواع من القطط، ولكل نوع منها شخصية مختلفة وطريقة للتفاعل مع المواقف المعينة، ومع ذلك يمكن أن تتشابه الأنواع المختلفة منها في بعض أساليب حياتها فعلى سبيل المثال تنام القطط من ستة عشر إلى ثمانية عشر ساعة في اليوم؛ لأنّ أجسامها تُطلق هرمونًا يمكنها من النمو أثناء النوم

ومن انواع القطط القطط السيامية، والقطط اليابانية، والقطط الفرعونية.

القطط وعدوى كورونا

مع انتشار جائحة كورونا، أكد علماء وبياطرة صينيون أن 15% من القطط التي أُجريت لها اختبارات في مدينة ووهان مسقط رأس الوباء العالمي مصابة بالفيروس، ما يعني أن الإنسان لم يعد المصدر الوحيد الذي ينقل "كوفيد 19".

قام العلماء في معهد ووهان للفيروسات وجامعة هواتشونغ للعلوم الزراعية، بإجراء اختبارات على عينات من الدم أخذت من 102 قطة بعد تفشي فيروس كورونا، وعينات أخرى من 39 قطة قبل تفشي الفيروس، وتوصلوا إلى أن القطط لم تكن حاملة للفيروس قبل تفشيه، لكن 15 قطة من أصل 102 قطة أخذت منها عينات بعد تفشي الفيروس تبين أنها مصابة به.

وخلصت النتائج إلى أنه وبحسب التحاليل السابقة، يمكن للقطط أن تصاب بكورونا، وأثبت ذلك من خلال الكشف عن أجسام مضادة مصلية محددة، بحسب البيان.

وفي الخلاصة أكدت الأبحاث أن كورونا قد أصاب القطط في ووهان أثناء تفشي المرض.

وبالتأكيد، سيزيد هذا الاكتشاف من خطورة تفشي الفيروس وسرعة انتقاله، بعد ظهور كائن آخر يمكن أن ينشر الوباء، كما يمكن للفيروس التاجي، أن يدخل جسم الإنسان والثدييات الأخرى، بما في ذلك القرود والحيوان والقطط، التي تتأثر بالعدوى تقريبا مثل البشر.

إذن، يمكن للقطة أن تتحول فجأة من حيوان أليف يداعب صاحبه ويلعب معه ويتدلل عليه، إلى حيوان شرس يهاجم ويخدش بل ومصدرا للعدوى بالأمراض الفتاكة ايضا.

قطط مشاهير

تغلل القطط في حياة الإنسان وارتباط الكثيرين بها جعل بعضها مشهورا جدا عبر الأفلام والسوشيال ميديا، فهم إما أبطال أو مرافقين للمشاهير.. منذ زمن بعيد اهتم نجوم السينما والغناء حول العالم بنشر صور لهم برفقة القط الخاص بهم، وكانت وما زالت من أكثر الصور تداولا، وفي عصر الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت وسيلة غير مباشرة للداعية وجذب المعجبين وزيادة أعداد المتابعين.

ومن القطط المشهورة، في الأفلام، القط أورانجي "Orangey"، وهو الأكثر شهرة لدوره في فيلم "إفطار في تيفاني"، إلى جانب أودري هيبورن ، كان Orangey ممثلاً رائعًا لدرجة أنه فاز بجائزة Patsy مرتين.

كما ظهر في العديد من الأفلام والبرامج التلفزيونية الأخرى بما في ذلك " مذكرات آن فرانكظن و ديك فان دايك شو، وبيفرلي هيلبليس"

و على الرغم من ذلك ، كان يعتبر من أكثر القطط المشاغبة في التاريخ وكان يعض ويخدش النجوم الذين يشاركهم الظهور، وكان معروفا أنه يهرب عندما لا يشعر بالرغبة في التمثيل، ويجب أن يتوقف التصوير حتى يتم العثور عليه مرة أخرى.

وفي القرن 21 .. لا ننسي السيدة نوريس فهي بالتأكيد واحدة من أشهر القطط، وظهرت في سلسلة هاري بوتر ، ولعب الدور أربعة قطط، تم اختيارهم جميعا لمهاراتهم الفردية، تم استخدام Alanis في معظم مشاهد الإمساك لأنها كانت جيدة في البقاء ثابتة، كما تم تدريب Maximus على القفز على أكتاف السيد Filch و Cornilus ليجلس ساكنًا وينظر حوله عند القيادة...

في عالم السوشيال ميديا.. اشتهرت القطة "جرمبي" عام 2012 بعد انتشار منشور لوجهها على موقع Reddit - في البداية، لم يعتقد أحد أن وجهها لم يتغير ولكن في الحقيقة علاماتها الغاضبة كانت حقيقية، وسرعان ما وقع الجميع في حبها.

وهناك أيضا قطط الإنقاذ "كول ومارمالاد"، ولهما قصة حقيقية من الفقر إلى الثراء، فقد جاء كول أولاً وتم العثور عليه على جانب الطريق كقط يبلغ من العمر 6 أسابيع، ثم انضم مرمالاد إلى العائلة بعد ذلك بقليل كقط غير مرغوب فيه، وبمجرد أن التقى الزوجان، أصبحا أفضل الأصدقاء، والآن أصبحت هذه القطط الشهيرة من نجوم YouTube، مع أكثر من مليون مشترك، تعد مقاطع الفيديو المسلية الخاصة بهم مثالية لمحبي القطط.

ولا ننسى القط "لاري"، ساكن مقر رئاسة الوزراء البريطاني، ورئيس صائد الفئران لمكتب رئيس الوزراء، و"لاري" من نوع قط عتابي بني وأبيض، يعتقد أنه ولد في يناير 2007. وبحلول يوليو 2016، عندما أصبحت تيريزا ماي رئيسة للوزراء، اكتسب سمعة بأنه "عنيف" في تفاعلاته مع صائد الفئران الآخر في وزارة الخارجية القط الأصغر بكثير بالمرستون، الذي ينهي 4 سنوات من العمل ويتقاعد بنهاية الشهر، بعد أن ركن إلى الراحة نتيجة لإجرااءات الغلق المرتبطة بـ"كوفيد - 19".


‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content