اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

الجيش الليبي يواصل عملياته والمرتزقة يتساقطون

الجيش الليبي يواصل عملياته والمرتزقة يتساقطون

تاريخ النشر

يواصل الجيش الوطني الليبي عملياته لاجتثاث الميليشيات المسلحة في العاصمة الليبية طرابلس، وغيرها من المدن الليبية، حيث أعلن مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني الليبي، العميد خالد المحجوب، القضاء على عدد كبير من المرتزقة، والقيادات الإرهابية مؤخرا، في عملياته بالعاصمة طرابلس.

المحجوب أكد أن القوات المسلحة الليبية قضت على 26 من قيادات الإرهاب والميليشيات، فيما سقط 140 قتيلا من المرتزقة السوريين، خلال اليومين الماضيين..

المسؤول العسكري الليبي أكد أن الجيش ألقى القبض خلال الساعات الماضية على عدد من المرتزقة والميليشيات كما اغتنم ثماني عربات مسلحة ومدرعتين تركيتين في معارك طرابلس ، مشيرا إلى أن قوات ليبيا المسلحة تنصب عدة كمائن مباشرة وغير مباشرة في الوقت الحالي بهدف القضاء على عناصر الميليشيات والإرهاب.

المسؤول العسكري أشار أيضا إلى أن تركيا أرسلت آلاف من المرتزقة إلى ليبيا من أجل دعم الميليشيات الموالية لحكومة فايز السراج في طرابلس، موضحا أن القوات الليبية المسلحة التي تخوض حربا ضد الإرهاب اتبعت نمطا جديدا في عمليات التعبئة.

وفي السياق ذاته أعلن الجيش الوطني الليبي، مقتل الإرهابي "مراد أبو حمود العزيزي"، قائد ميليشيا "السلطان مراد"، إثر اشتباكات جنوبي العاصمة طرابلس، وقالت شعبة الإعلام الحربي في بيان لها، إن الجيش استهدف مجموعة من المرتزقة حاولت الهجوم على مرتكزات عسكرية بطريق المطار جنوب طرابلس، وكان من بين القتلى قائد ميليشيا السلطان مراد، وهو مرتزق سوري موالي لتركيا.

حصد رؤوس الإرهاب

وأشار الجيش الوطنى عن تمكن وحداته منذ أيام فى القضاء على قيادي بارز من المرتزقة السورييين يدعى "أبو الجاسم الكينق" بمحور الكازيرما جنوب العاصمة طرابلس

فيما أعلن اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي فى بيان سابق أن قوات الجيش الوطني قتلت أبو عباس الدمشقي وهو قائد أحد الفصائل الإرهابية في ليبيا.

وكشف المسماري، خلال مؤتمر صحفى إن تركيا جلبت 2000 من المرتزقة بينهم عناصر من "داعش" و"النصرة"، إلى الأراضي الليبية، لافتًا إلى أن نحو 190 عنصرًا من هؤلاء المرتزقة فروا إلى أوروبا بطرق غير شرعية.

فيما تمكنت قوات الجيش الوطنى الليبى من استهداف مجموعات من المسلحين التابعين لحكومة الوفاق وعدد من المرتزقة السوريين داخل معسكر اليرموك، وذلك بعد أن أوقعتهم فى كمين محكم تم استدراج المسلحين إلى داخل المعسكر.

قالت شعبة الإعلام الحربي، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، إن الاستهداف خلّف عددا كبيرا من القتلى في صفوف مجموعات الميليشيات المسلحة، كما قامت وحدات الجيش الليبى بأسر عدد 12 مُرتزقا من حاملى الجنسية السورية يتعبون لهذه المجموعات.

تمكنت قوات الجيش الوطنى الليبى خلال الأسبوع الماضى من إلقاء القبض على القيادي السوري بتنظيم داعش أبو بكر الرويضاني حيا وهو أحد أهم المطلوبين في كل من سوريا وليبيا، ويعد أحد مرتزقة الرئيس التركي رجب طيب أدروغان بليبيا.

بدورها، أعلنت القوات المسلحة الليبية، التحفظ على "26" جثة للخوارج والمليشيات والمرتزقة السوريين قتلوا فى كمين معسكر اليرموك.


كانت القوات المسلحة الليبية قد تمكنت من القضاء على عدد كبير من القادة البارزين فى صفوف الميليشيات المسلحة المتواجدة فى طرابلس وأبرزها القائد الميداني "حسام دريدر"  شقيق قائد ميليشيات الضمان تاجوراء بمحور وادي الربيع في اشتباكات مع الجيش الليبي، والقضاء على المدعو "حكيم الزواوي"، الذي لقي حتفه في محور وادي الربيع في اشتباكات ضد القوات المسلحة الليبية.

كما أسفرت المعارك عن مقتل أحد أبرز مساعدي قائد ما يعرف بـ "غرفة النهر" محمد مختار الضلعة، والذي ينتمي إلى مدينة مصراتة في محور وادي الربيع، خلال الاشتباكات مع القوات المسلحة الليبية، والقضاء على القيادى البارز فى الميليشيات المسلحة.


تهديد لأمن دول المنطقة

وتعليقا على قيام تركيا بإرسال إرهابيين إلى ليبيا، قال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، إن قيام أنقرة بإرسال هؤلاء الإرهابيين يهدد الأمن القومي لدول المنطقة، مؤكدا أن تركيا تواصل إرسال العناصر الإرهابية التابعة لتنظيم داعش الإرهابي، وتنظيمات إرهابية أخرى إلى ليبيا حتى يدعموا الميليشيات الموالية لحكومة فايز السراج في طرابلس، مشيرا إلى أن الجيش الليبي أعطى فرصا عديدة لوقف إطلاق النار، ومؤكدا تحقيق تقدم كبير في أحد المحاور المهمة جنوبي طرابلس .

وواصل الجيش الليبي قصف الأهداف في المنطقة العسكرية التي أعلنت عنها القيادة العامة، الممتدة من غريان ثم الهيرة إلى الأصابعة.

كما تمكنت منصات الدفاع الجو الليبي من إسقاط عدد كبير من الطائرات المسيرة في مناطق مختلفة على تخوم العاصمة الليبية، في وقت نجحت تحركات الجيش من تنفيذ عملية نوعية في جنوب مدينة مصراتة، نتج عنها تدمير عدد من الآليات وأسر عناصر من المواليين لتركيا .

وتتعرض ليبيا لمؤامرة خارجية بقيادة أطراف غربية بشكل مباشر، وغير مباشر طمعا في ثروات الشعب الليبي، وفي مقدمتها تركيا التي تدعم حكومة الوفاق بالمال والسلاح والعتاد لنهب ثروات الشعب الليبى، وعلى الرغم من استغاثات الشعب الليبى بسبب العدوان التركىي على أراضيه، وعلى الرغم من عقد مؤتمرات عديدة حول ليبيا، لم تظهر في الأفق حتى الآن بارقة أمل تنهي الصراع داخل ليبيا، وتمهد لحل سياسي للأزمة الليبية.

مؤامرة تتجاوز الحدود

من جانبه أكد المستشار عقيلة صالح رئيس البرلمان الليبى أن ليبيا تتعرض لمؤامرة تتجاوز الحدود، ولها أدواتها ووسائلها وأهدافها بهدف هدم الدولة، وانتهاك سيادتها واحتلالها، ونهب ثرواتها، مشيرا إلى استمرار الشعب الليبى في محاربة الإرهابيين والمعتدين في كافة أنحاء ليبيا، والذين جاءوا من كل مكان.

رئيس مجلس النواب الليبى أشار أيضا إلى ضرورة بذل كل الجهد للوصول إلى توافق يحفظ لليبيا سيادتها وكرامة شعبها ويحقق آمال الليبيين وطموحاتهم ، حتى لايتهم البرلمان بعرقلة الوصول إلى حل سياسي، مؤكدا أن البرلمان سيواصل الحوار مع الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمنظمات الدولية لاقناعهم بضرورة الوصول إلى حل وسحب الاعتراف بما يسمى بالمجلس الرئاسي واختيار مجلس جديد من رئيس ونائبين وحكومة من رئيس ونائبين يمثلون الأقاليم التاريخية الثلاث، ويختار كل إقليم ممثله في المجلس، احتراما لإرادة الليبيين وحقهم باختيار حكامهم ونظامهم السياسي.

ولفت رئيس البرلمان الليبى إلى أن انسداد العملية السياسية، بتجاهل مخرجات مؤتمر برلين في ظل مخاطر الغزو الأجنبي وتوقف انتاج وتصدير النفط وهبوط أسعاره وارتفاع سعر الصرف وتأثيرات وباء كورونا السلبية على اقتصادات الدول، وسيطرة المجلس الرئاسي غير الشرعي والجماعات والمليشيات والعصابات المسلحة على المصرف المركزي والمؤسسة الوطنية للنفط بالإضافة إلى المصارف الخارجية وشركات الاستثمار الخارجي، سيخدم هذه الجماعات ويمكنها من تعزيز سيطرتها على العاصمة والاستمرار في ارتكاب جرائم النهب لثروة الليبيين.

صالح أوضح أيضا أن النجاح في إعادة تشكيل المجلس الرئاسي وتشكيل حكومة وطنية والوصول إلى آلية لتوزيع الثروة سيمكن الليبيين من توفير الميزانيات للصرف على احتياجات المواطنين وتيسير سبل الحياة الكريمة، ويدعم جهود وتطوير المؤسسة العسكرية لتقوم بدورها في محاربة الإرهاب وحماية الحدود والحفاظ على سيادة الدولة.

عقيلة أشار أيضا إلى أهمية أن يصحب هذه الإجراءات تحديد الأولويات وعلى رأسها مكافحة الفساد والتخفيض في الانفاق وخفض الرواتب، مقترحا أن تكون نسبة التخفيض 20% من المرتب الزائد عن ثلاثة آلاف دينار وتشكل لجنة من الحكومة الليبية لوضع الإجراءات التشريعية والإدارية اللازمة لتنفيذ ذلك اعتبارا من شهر يونيو المقبل وحتى نهاية شهر ديسمبر، وتسخير الأموال لدفع المرتبات التي لم تصرف منذ مدة طويلة وإعادة تأهيل قطاعات التعليم والصحة وغيرها حسب الأولوية والأهمية.

وأكد صالح أنه لا تنازل عن الثوابت الوطنية أو التفريط فيها مهما كانت الأسباب وتعددت واختلفت الضغوط، مشيرا إلى تمسك البرلمان بسحب الاعتراف الدولي بالمجلس الرئاسي وإعادة تشكيله وتشكيل حكومة وطنية تمثل فيها الأقاليم الثلاث ويمارس المجلس الرئاسي عمله من مدينة ليبية حتى تطهير العاصمة وتأمينها من الجماعات الإرهابية وكذلك التوزيع العادل لإيرادات النفط والغاز، حتى نتمكن من إعادة انتاجه وتصديره ووقف التدخل الخارجي.

وطالب صالح جامعة الدول العربية ومجلس الأمن والاتحاد الأفريقي بتحمل مسؤولياتهم تجاه العدوان على ليبيا.

وفي المسار العسكري، أكد رئيس البرلمان الليبى دعم القوات المسلحة في محاربة الإرهاب وطرد المرتزقة وتفكيك الجماعات والميلشيات المسلحة المسيطرة على العاصمة.

ودعا صالح لنبذ الفتنة ونسيان الماضي والتسامح لمحاربة الشر وأصحاب المساعي الخبيثة، وإعادة الحقوق لأصحابها عن طريق القضاء والعرف السائد في البلاد، على حد تعبيره.

مواصلة القتال حتى إنهاء الغزو

بدوره وجه القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر كلمة إلى ضباط وجنود القوات المسلحة الليبية، حثهم فيها على مواصلة القتال ضد الغزاة الأتراك وأتباعهم حتى يتم إنهاء وجودهم من البلاد، قائلا: "إلى ضباطنا وجنودنا البواسل أنتم تخوضون حربا مقدسة مفتوحة على كل الجبهات، حربا شاملة ليس فيها إلا النصر كما تعودنا في حروبنا ضد الإرهاب، سنقاتل ونقاتل حتى نرد المستعمر ذليلا مذموما مدحورا".

وتابع حفتر: "كل تركي باغٍ وطأ أرضنا لاحتلالها، وكل مرتزق رجيم أرسله معتوه تركيا ليعينه على البغي والعدوان، وكل عميل خائن باع الوطن للمستعمر، وانحاز لصف العدو، هو هدف مشروع لنيران مدافعكم، فلا تأخذكم بهم رأفة ولا شفقة، وشعبكم معكم، والله ينصركم فلا غالب لكم".

يذكر أن تركيا تواصل تقديم كافة سبل الدعم إلى حكومة الوفاق سواء بنقل مرتزقة سوريين أو تهريب أسلحة إلى الميليشيات المسلحة في مدينتي مصراتة وطرابلس، مما يؤدى إلى تبديد كافة فرص الحل السياسى للأزمة الليبية .

محاولات فاشلة

أكدت أجهزة الرصد والمتابعة بالقيادة العامة للجيش الليبي، مطلع الأسبوع الماضي،أن طائرات شحن عسكرية تركية محملة بالأسلحة والذخائر وصلت إلى مطار مصراتة، قادمة من إسطنبول، فيما يبدو أنه تحضير لشن هجوم على مدينة ترهونة، آخر معاقل الجيش الليبي غربي ليبيا، فيما أكد عضو شعبة الإعلام الحربي عقيلة الصابر أن المليشيات المسلحة التابعة لفائز السراج فشلت في التقدم في أي محور من محاور القتال.

وشهدت محاور مدينة ترهونة ومحاور العاصمة طرابلس اشتباكات قوية، على ثلاثة محاور، في عملية عسكرية فاشلة للميليشيات، نتج عنها تقدم القوات المسلحة في محاور الطويشة وعين زارة وترهونة، وتراجع العدو بالكامل إلى ما بعد القاربولي.

وأسفر الهجوم عن حرق عربة جراد التي كانت تقصف مدينة ترهونة، واسترجاع عدد 3 آليات مسلحة كانت بحوزتهم، والقبض على 4 من عناصر المليشيات، بالإضافة إلى مقتل عدد منهم.

يشار إلى أن المليشيات المهاجمة كانت مؤلفة من مرتزقة سوريين بالكامل، وكبدتهم القوات المسلحة الليبية خسائر كبيرة في صفوفهم، وسيطرت على مواقع أخرى جديدة، وسحبت جثتين للمرتزقة، وأسرت سوريا آخر، فيما فر المرتزقة الآخرون بعد الضربات الموجعة لهم من قبل الجيش الليبي.

وشدد الجيش الليبي على أن مليشيات السراج لم تستطع التقدم شبرا واحدا في أي خط دفاعي للجيش، باستثناء المواقع التي أعلن عنها المتحدث الرسمي التي تراجع منها الجيش الليبي، وذلك بأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة فقط.

على جانب آخر، وجه المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان وقبائل ليبيا نداء إلى جامعة الدول العربية، ومجلس الأمن لاتخاذ موقفا حازما ضد التدخل التركي في شؤون ليبيا الداخلية، مطالبا بحماية ليبيا من خلال دعم جيشها واحترام إرادة شعبها والإسراع في تدارك الموقف الميداني الخطير بتفعيل الاتفاقية الموقعة بشأن الدفاع العربي المشترك ووقف اجتياح الاستعمار التركي للأراضي الليبية .


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content