اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

جوتيريش يأسف لافتقار العالم للزعامة في الحرب على فيروس كورونا

جوتيريش يأسف لافتقار العالم للزعامة في الحرب على فيروس كورونا

تاريخ النشر

عبر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش يوم الخميس عن أسفه لافتقار القوى العالمية للزعامة وانقسام المجتمع الدولي في الحرب على فيروس كورونا، كما عبر عن قلقه إزاء عدم كفاية الدعم المقدم للدول الفقيرة.

جاءت تصريحات جوتيريش بعدما أشعل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجددًا الحرب الكلامية مع الصين خلال مقابلة مع رويترز يوم الأربعاء. وقال ترامب إنه يعتقد أن تعامل الصين مع الوباء دليل على أنها "على استعداد لبذل كل ما في وسعها" لكي يخسر انتخابات الرئاسة في نوفمبر (تشرين الثاني).

وأصيب نحو 3.2 مليون شخص حتى الآن على مستوى العالم بفيروس كورونا المستجد الذي يسبب مرض "كوفيد-19" وتوفي أكثر من 227 ألف شخص جراء المرض، وفقًا لإحصاء لرويترز.

وقال جوتيريش في مؤتمر صحفي، ردًا على أسئلة عن الزعامة العالمية، إن المجتمع الدولي منقسم في وقت يعد فيه اتحاده "أهم من أي وقت مضى".

وأضاف "هناك... انفصال بين الزعامة والقوة. نرى أمثلة رائعة على الزعامة لكنها ليست مقترنة بالقوة عادة. وعندما نرى القوة أحيانًا لا نرى الزعامة اللازمة".

وتابع قائلًا "آمل أن يتم التغلب على هذا الأمر عاجلًا وليس آجلًا".

وأمضى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أكثر من شهر وهو يحاول التفاوض على قرار يؤكد على الحاجة الماسة للتعاون بين جميع الدول في مكافحة الفيروس ويدعو إلى هدنة إنسانية في الصراعات الدائرة في أنحاء العالم.

وقال دبلوماسيون إن كيفية الإشارة إلى منظمة الصحة العالمية يمثل نقطة شائكة رئيسية. وأوقف ترامب التمويل الأمريكي للمنظمة حتى تراجع بلاده طريقة تعاملها مع الوباء، واتهمها بالتركيز أكثر من اللازم على الصين، وهو ما تنفيه المنظمة.

ولم تشارك الولايات المتحدة أيضًا في مبادرة لمنظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي تعهد خلالها قادة العالم بتسريع العمل على الفحوص والعقاقير واللقاحات لمكافحة المرض.

وردًا على سؤال عما إذا كان قلقًا من أن يُلحق التوتر بين واشنطن وبكين الضرر بالتعاون الدولي، قال جوتيريش "إنهما بالتأكيد بلدان أساسيان".

وقال إنه قلق بشكل خاص حيال عدم تقديم المجتمع الدولي مساعدة كافية للدول النامية، لمكافحة الوباء ومعالجة تبعاته الاقتصادية والاجتماعية. وأضاف أن طلبًا بجمع ملياري دولار لمساعدة السكان الأكثر عرضة للخطر تمت الاستجابة بتمويل نصفه فقط.

  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content