اغلاق الشريط الاخبارى

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

شعار أخبار مصر

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون في دورته العشرين

المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون في دورته العشرين

تاريخ النشر

في أعرق تظاهرة اعلامية وفنية في العالم العربي.. انطلق المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون في دورته العشرين، بمدينة الثقافة بتونس، ويستمر على مدار 3 أيام، يحتفي خلاله بنخبة من نجوم الشاشة العربية والفنانين والمخرجين وكبار المسؤولين والإعلاميين المتميّزين في الساحة العربية.

الدورة العشرين تكتسب أهمية خاصة، لا سيما وأنها تتزامن واحتفالية اتحاد إذاعات الدول العربية (بيت الإعلاميين العرب) باليوبيل الذهبي لتأسيسه في الخرطوم في فبراير 1969 ، ممّا يجعل الاتحاد أعرق منظّمة مهنيّة متخصّصة في منظومة العمل العربي المشترك.

وبهذه المناسبة، تم اعتماد برمجة متنوعة تركز على التعريف بتاريخ الاتحاد منذ نشأته في الخرطوم في فبراير 1969، كما تم عرض فيلما وثائقيا عن أهم المحطات الهامة والتي ميزت مسيرة الاتحاد خلال خمسة عقود في خدمة هيئات الإذاعة والتلفزيون العربيّة الأعضاء والإعلام العربي بوجه عامّ وذلك لتخليد مسيرته بالصوت والصورة، إضافة إلى اصدار كتاب يروي تاريخ وانجازات الاتحاد.

الاحتفاليّة بخمسينية الاتحاد لن تقتصر على دولة المقرّ تونس، بل تشمل السودان، الذي احتضن الجمعيّة العامّة التأسيسيّة في 9 فبراير 1969، وكذلك العديد من البلدان العربيّة.

وينظم اتحاد إذاعات الدول العربية بصفة سنوية المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون بالتعاون مع الإذاعة والتلفزة التونسية والمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عربسات).

عدد ضيوف هذه الدورة يتجاوز الثمانين شخصا.

المهرجان يهدف إلى تحقيق المساهمة في تطوير الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني العربي ورفع مستواه على النحو الذي يلبي تطلعات الهيئات الأعضاء والمبادئ التي تعمل من أجلها، إلى جانب رصد الاتجاهات المبتكرة والجادة في الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني العربي وتشجيعها في سبيل تنمية الطاقات الإبداعية العربية في هذا الميدان، و تشجيع التنافس الشريف بين الهيئات العمومية والخاصة والجهات المنتجة للمواد التلفزيونية والنقد البناء والموضوعي بما يحقق الوصول إلى إنتاج عربي متميز.

علاوة على حث المنتجين في القطاع الخاص على الاستجابة أكثر إلى احتياجات جماهير المستمعين والمشاهدين وعلى إسهامها الفاعل في رفع مستوى الوعي الثقافي والذوق الجمالي في الأعمال التي ينتجونها.

شعار الدورة 20

وتحت شعار "دورة خمسينية الاتحاد الدلالة والرمزية" ، انطلقت الدورة العشرين للمهرجان ، نظرا لأن "خمسينية" تأسيس الاتحاد تحمل رمزية كبيرة في تاريخ الاتحاد والمشهد الاتصالي العربي.

حفل الافتتاح

في حفل فني راقٍ ، افتتح بمسرح الأوبرا بمدينة الثقافة في العاصمة التونسية المهرجان العشرين للإذاعة والتليفزيون والذي ينظمه اتحاد إذاعات الدول العربية ASBU تزامنا مع احتفالات بالعيد الخمسين لتأسيسه .

جاء عرض الافتتاح تحت عنوان "الموسيقى والذاكرة"، وافتتح بعزف الأوركسترا السيمفونية بقيادة المايسترو محمد بسلامة لموسيقى المقدمة لمسلسلي "رأفت الهجان" و"ليالي الحلمية" واللتان قوبلتا بعاصفة من التصفيق عكست مدى ارتباط الحضور بالأعمال الدرامية المصرية والتي كانت وتظل بمثابة القوى المصرية الناعمة المؤثرة في جميع الشعوب العربية.


وصعد بعد ذلك عدد من نجوم الدراما العربية من ضيوف شرف المهرجان لخشبة المسرح لنيل جوائز تقديرية عن مجمل أعمالهم ، وكان أول الصعود التكريم المصريان الفنانة روجينا والفنان ماجد المصري ، ومن سوريا صباح جزائري وباسم ياخور ومن لبنان ماجي بوغصن ، ومن الأردن عصام العبادات ومن المغرب فاطمة خير ومن الجزائر سارة العلامة ومن السودان نانسي عجاج ومن تونس دليلة المفتاح وسلوى محمد.

كما تم تكريم عدد من الإعلاميين العرب الذين أثروا العمل باتحاد إذاعات الدول العربية على مرّ تاريخه.

وتكريسا للتنوع الثقافي والثراء الفني اللذين تزخر بهما المنطقة العربية، كانت المطربة السورية الأرمينية الأصل لينا شاميان نجمة حفل الافتتاح قامت بغناء عدد من الأغنيات المتميزة ذات الطابع الخاص جدا بها؛ وهي المتفردة بأسلوبها الموسيقي في إحياء التراث السوري والأرميني وغيره.


وكان ضيف الحفل المطرب البحريني الصاعد فيصل الأنصاري.

والحفل كان مناسبة للاحتفاء بضيوف الشرف وتكريم نخبة من المبدعين والفاعلين في المجال الإذاعي والتلفزيوني العربي. وبحضور رؤساء المؤسسات الإذاعية والتلفزيونية وعدد من أعضائها.

شهد حفل الافتتاح - برئاسة محمد عبد المحسن العواش رئيس الاتحاد - حضور عدد كبير من المثقفين والإعلاميين والشخصيات الوطنية والعربية من بينهم الرئيس التنفيذي للمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عربسات) خالد أحمد بالخيور ومحمد الأسعد الداهش رئيس مدير عام مؤسسة التلفزة التونسية .

هذه الدورة هي بمثابة المحطة المتميزة التي يخصصها الاتحاد لتكريم نخبة من الوجوه التي ارتبطت به وكان لها الفضل الكبير في النهوض بأجهزته التنفيذية والتشريعية وإعطاء الدفع المتواصل لسائر أنشطته ومشاريعه.

واعترافا بمجهودات بذلوها طيلة مسارهم المهني،تم تكريم علي محمد شمو شاع الدين رئيس الاجتماع التأسيسي لاتحاد إذاعات الدول العربية ورياض كمال نجم، الرئيس الأسبق للاتحاد والمعلق الرياضي الإماراتي علي حميد جمعة عبيد وغيرهم.

ودعا وزير الشؤون الثقافية التونسية محمد زين العابدين - خلال الاحتفال - إلى إعادة النظر في سياسات الاتصال الثقافي ومضامينها في البلدان العربية لنشر الصورة الناصعة للثقافة العربية على المستوى الدولي، مشيرا إلى ما تختزنه الثقافة العربية من سياقات مهمة على المستويات الدينية والاتصالية والسياسية وغيرها، مشيدا بالتراكم الإيجابي الذي يميز الذاكرة والمخزون العربي والتاريخ العربي المشترك.

وأكد الوزير التونسي ضرورة وضع سياسات وطنية جديدة تأخذ بعين الاعتبار كل السياقات الممكنة، لافتا إلى الاهتمام الكبير الذي توليه الدول العربية للثقافة.

وأوضح أن الاحتفال "بخمسينية" تأسيس اتحاد إذاعات الدول العربية والدورة العشرين لمهرجان الاتحاد تمثل فرصة لبحث السياسات الثقافية الممكنة، مؤكدا ضرورة ترسيخ فعل ثقافي مواطني يؤمن بمفهوم "دمقرطة الثقافة"، قائلا "من واجب الدولة توفير الثقافة للجميع على مستوى الصورة السمعية والبصرية" ، منوها بالمجهودات التي تقوم بها عدة منظمات في هذا الاتجاه منها اتحاد إذاعات الدول العربية والألكسو والايسيسكو.

فعاليات المهرجان

وفي إطار الدورة 20 للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون التي تمتد من 27 إلى 30 يونيو الجاري تسهم مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسية برئاسة محمد الأسعد الداهش في مختلف الفعاليات بما في ذلك الندوات والمعرض التكنولوجي والتكريمات والحفلات الفنية.

وتنعقد على هامش المهرجان ورش عمل وندوات هندسية وإخبارية تدور محاورها حول " الأرشفة السمعية البصرية " و " الإذاعة الصوتية الرقمية وانطلاق البث في تونس " و " تطورات تكنولوجيا اتصالات الساتل في المجال السمعي البصري "،كما يقام ضمن فعاليات المهرجان سوق تلفزيونية وإذاعية يتزامن معها معرض للتجهيزات الإذاعية والتلفزيونية الحديثة بهدف التعريف بالمستجدات والابتكارات في مجال التطور التكنولوجي .

الفعاليات تشهد إضافة إلى المسابقات، حفلات فنية يحييها فنانون عرب، بينهم السورية لينا شماميان.

ومن المقرر افتتاح المهرجان للمرة الثانية بمدينة الثقافة بتونس بحضور عدد من ضيوف الشرف والمكرّمين من بين أشهر الفنّانين والإعلاميين والكتّاب في الساحة الإبداعية العربية، وسيتم تنظيم العديد من الاحتفالات منها احتفالية خاصة تؤرخ لمختلف المراحل التي مر بها الاتحاد وتجمع بين المعارض والتكريمات والندوات.

فلسطين ضيف الشرف

ادارة المهرجان اختارت فلسطين لتكون ضيف شرف الدورة العشرين، وستقام بالمناسبة ندوات ثريّة (إعلامية وفكرية وفنّية) بالتعاون مع الهيئة العامّة للإذاعة والتلفزيون الفلسطينية.


اضافة الى إقامة عدد من الفعاليات والندوات وورشات العمل المخصصة لدعم القضية الفلسطينية عموماً ومدينة القدس تحديداً نظراً إلى أهميتها لكل العرب.

وسيكون لفلسطين حضور قوي في هذه الدورة، من خلال مسابقة جوائز الأعمال الوثائقية حول عروبة القدس.

وفي ختام المهرجان، يتم تنظيم حفل فنّي تتولّى فلسطين تأمين الجانب الفنّي فيه، بصفتها ضيفة شرف الدورة، يحييه الفنّان يعقوب شاهين، الذي فاز بلقب برنامج "عرب أيدول"، وستصاحبه فرقة جفرا للدبكة الفلسطينيّة، إضافة إلى الفنّانة نانسي حوا والممثّل حسام أبو عيشة.

الأعمال المشاركة

273 عملاً تتنافس للفوز بجوائز المهرجان السنوية، بين منوعات إذاعية وتلفزيونية وأعمال درامية وبرامج توثيقية وبرامج إخبارية.

مسابقة رئيسية مخصصة للبرامج والأخبار التلفزيونية المنتجة من قبل الهيئات الأعضاء العاملين والمشاركين في الاتحاد ويتنافس فيها 130 عملا إذاعيا وتلفزيونيا، فضلا عن مسابقة موازية مخصصة للبرامج والأخبار المنتجة من قبل الشبكات التلفزيونية العربية الخاصة غير الأعضاء في الاتحاد وشركات الإنتاج ووكالات الأنباء العربية والفضائيات الأجنبية الناطقة باللغة العربية ويتنافس على جوائزها 143 عملا.

ضيوف الشرف

تحل النجمة الجزائرية، وبطلة مسلسل “مشاعر” سارة لعلامة، والذي عرف نجاحا كبيرا في رمضان الفارط، مع النجمين، السوري “باسم ياخور”، واللبنانية “ماغي أبو غصن”، وصباح جزائري من سوريا، وماغي أبو غصن من لبنان، وفاطمة خير من المغرب، وروجينا ونهال عنبر وماجد المصري من مصر، ولعلامة سارة من الجزائر، والفنانتين دليلة مفتاحي وسلوى محمد من تونس كضيوف شرف للمهرجان.

بالإضافة إلى نجم برنامج “أراب آيدول”، “يعقوب شاهين”، والذي سوف يحيي حفل اختتام المهرجان، يوم 30 يونيو الجاري.

معرض الاسبو

(معرض الأسبو) يقا على نحو ألف متر مربع بمشاركة صناع الصوت والصورة والفاعلين في مجال المعدات السمعية البصرية، بالإضافة إلى إقامة سوق البرامج الذي يمثل نافذة على المبتكرات المستجدة في عالم التكنولوجيا وآخر الإنتاجات في مجال الإبداع الفني والإعلامي.

مسابقات المهرجان

الاتحاد يُنظم مسابقة رئيسية مخصصة للبرامج والأخبار التلفزيونية المنتجة من قبل الهيئات الأعضاء العاملة والمشاركة في الاتحاد، ويتنافس فيها 130 عملاً إذاعياً وتلفزيونياً.

مسابقة موازية مخصصة للبرامج والأخبار المنتجة من قبل الشبكات التلفزيونية العربية الخاصة، من غير الأعضاء في الاتحاد وشركات الإنتاج ووكالات الأنباء العربية والفضائيات الأجنبية الناطقة باللغة العربية، على أن يتنافس على جوائزها 143 عملاً.

يذكر ان 14 هيئة عضو بالاتحاد و15 هيئة من خارجه ستشارك في مسابقاته.

كما تقرر اعتماد لجان تحكيم من الخبراء المستقلين من الكفاءات المتخصصة في المجالين الإذاعي والتلفزيوني من مختلف البلدان العربية تتولى مهمة التحكيم تحت إشراف الإدارة العامة للاتحاد.

يشتـرط أن تكون جميـع البـرامج والأخبـار المشاركة في المسابقة باللغة العربية , وتستبعد الأعمال المدبلجة إلى اللغة العربية باستثناء القنـوات الأجنبيـة الناطقـة بالعربيـة التي يسمح لها المشاركة بمواد مدبلجة)

كما يشترط أن تكون الأعمال الدرامية والبرامج التلفزيونية من إنتاج عامي 2018/2019

والمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون هو مهرجان أصبح سنويا انطلاقا من دورة 2016، بعد أن كان ينظم مرة كل سنتين بالتداول مع مهرجان الأغنية العربية

الجوائز

ورصد الاتحاد جوائز مالية وشهادات تقديرية الى البرامج والأخبار الفائزة بالمركز الأول والثاني في كل صنف من مسابقات البرامج والأخبار التلفزيونية والاذاعية الرئيسية والموازية وتمنح على النحو التالي:

* برامج ذوي الاعاقة الخاصة ـ البدنية والعقلية ـ

ـ الجائزة الأولى : 3000 دولار أمريكي.

ـ الجائزة الثانية : 1500 دولار أمريكي

* البرامج الرياضية ـ الأستوديو التحليلي ـ مواكبة لاحتفالية اليوم العالمي للاذاعة عام 2018 “الاذاعة والرياضة”

ـ الجائزة الأولى : 3000 دولار أمريكي

ـ الجائزة الثانية : 1500دولار أمريكي

الموازية

* صنف “ومضات التوعية العامة”

الجائزة الأولى : 2000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 1000 دولار أمريكي

* جوائز المسابقات التلفزيونية البرامجية

* جائزة الدراما : صنف المسلسلات الاجتماعية والكوميدية

رئيسية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

ـ موازية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

* جائزة البرنامج الوثائقي العام

ـ رئيسية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

– موازية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

* جوائز المسابقة التلفزيونية الاخبارية

* صنف التقرير الاخباري أو التحقيق الاخباري

ـ رئيسية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

ـ موازية

الجائزة الأولى : 4000 دولار أمريكي

الجائزة الثانية : 2000 دولار أمريكي

لجان التحكيم

أنه تقرر اعتماد لجان تحكيم من الخبراء المستقلين من الكفاءات المتخصصة في المجالين الإذاعي والتليفزيوني من مختلف البلدان العربية تتولى مهمة التحكيم تحت إشراف الإدارة العامة للاتحاد.

يترأس سيف المحروقي لجنة تحكيم المواد الإخبارية، ويشارك في لجنة تحكيم التبادلات البرامجية والأفلام الوثائقية بالمهرجان المخرج العماني محمد الكندي،

وأحمد الأزكي في تحكيم البرامج الإذاعية بكافة أصنافها، إلى جانب مشاركة ممثلين عن الهيئات الأعضاء في الاتحاد من ذوي الاختصاص في مجال الإخراج والإنتاج وإعداد البرامج وممثلين عن شركات الإنتاج العربية الخاصة ووكالات الأنباء والمحطات الإذاعية والتلفزيونية الأجنبية الناطقة باللغة العربية، إلى جانب ممثلين عن الشبكات الإذاعية والتلفزيونية الخاصة والاتحادات الإذاعية والتلفزيونية العالمية ومجموعة من ضيوف الشرف والمكرمين من الفنانين والإعلاميين العرب.

وللعام الثاني علي التوالي، يتولى عصام الأمير مستشار رئيس المجلس الاعلى لتنظيم الاعلام رئاسة لجنة تحكيم الأعمال الدرامية بمهرجان اتحاد الإذاعات العربية.

وأكد الأمير أن اختياره للعام الثانى على التوالى ثقة يعتز بها ودليل على جدراته كاعلامى مصرى لادارة هذه اللجنة فى مهرجان مهم خاصة مع الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس الاتحاد.

وقال الامير ،"شرفت بتكريمى مع زملاء وقمم إعلامية مصرية أخرى من قبل اتحاد اذاعات الدول العربية فى عيده الخمسين ، وهى مؤسسة هامة فى مجال الاعلام العربى والتعاون العربى المشترك على مدى ٥٠ عاما".

وفيما يتعلق بمجال العمل الفنى بين مصر وتونس ، قال الأمير ان العلاقة بين مصر وتونس فى هذا المجال علاقة وطيدة وعلى مستوى راق وهناك الكثير من الفنانين التونسيين لهم مكانة كبيرة فى قلوب المصريين مثل هندى صبرى ودرة ..مشيرا الى أن هناك الكثير من الاعمال المقدمة للجنة هذا العام على مستوى عال .

حفل الختام

والاختتام سيكون حفلا فنيا ساهرا تتولى دولة فلسطين تأمين الجانب الفني والموسيقي فيه، بصفتها ضيفة شرف المهرجان لهذه الدورة. ويشارك في الحفل الفنان يعقوب شاهين، الذي فاز بلقب برنامج «آراب أيدول»، وستصاحبه فرقة جفرا للدبكة الفلسطينية، إضافة إلى الفنانة نانسي حوا والممثل حسام أبو عيشة في «سكاتش أو ستاند آب» كوميدي.

اليوبيل الذهبي لاتحاد الاذاعات العريية
تكريم 8 رموز اعلامية مصرية

قام محمد بن زين الدين ، وزير الدولة لشئون الثقافة والإعلام بالجمهورية التونسية ، ورئيس إتحاد إذاعات الدول العربية محمد عبد المحسن العواش والمهندس عبد الرحيم سليمان مدير عام إتحاد إذاعات الدول العربية، بتكريم 45 من الرموز الإعلامية والهندسية العربية ورؤساء ومديري الاتحاد علي مدار خمسين عاما تم تكريمهم بمناسبة اليوبيل الذهبي لاتحاد إذاعات الدول العربية بتونس .

ومن بين المكرمين، ثمان رموز مصرية، وهم:
رؤساء اتحاد الاذعة والتليفزيون السابقين حسن حامد واسماعيل الشيشتاوي وعصام الأمير ورئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب د. ابراهيم ابوذكري ورئيس الإذاعة المصرية السابق عبد الرحمن رشاد واسم المرحوم المهندس صلاح عبد القادر أول رئيس لإتحاد إذاعات الدول العربية وإسم المرحوم حمدي قنديل أول أمين عام للإتحاد الإذاعات واسم المرحوم سمير التوني مسئول وضابط الاتصال بمكتب الإتحاد.


الاتحاد..خمسة عقود من الانجازت

ويواكب فعاليات المهرجان الانطلاق الرسمي لاحتفالية الاتحاد بمرور خمسين عاماً على إنشائه ،والتي بدأت فعالياتها بتقديم فيلم وثائقي عن أنشطة الاتحاد طيلة خمسون عاماً وتكريم عدد من الشخصيات الفاعلة في الاتحاد والذين لهم تأثير في مسيرته من كل الدول العربية ،


كما تم تقديم ندوة حول مسيرة الاتحاد بعنوان "اتحاد إذاعات الدول العربية : تاريخ وإنجازات" .

يشار الى ان اتحاد إذاعات الدول العربية والذي يعرف اختصاراً: إسبو، منظمة مهنية عربية، أنشئت بموجب قرار جامعة الدول العربية رقم #1100، في 15 أكتوبر، 1955، بمدينة الخرطوم، ويهدف إلى تقوية الروابط وتوثيق التعاون بين إذاعات الدول العربية الصوتية والمرئية وتطوير إنتاجها شكلاً ومضموناً، باشر الاتحاد عملهُ في 9 فبراير، 1969، واتخذ من الجمهورية التونسية العربية مقراً له.

ومنذ عام 2015، يتم تنظيم المهرجان سنويا بعد ان كان يعقد كل عامين بالتناوب مع مهرجان الاغنية العربية.


  • #كلمات متعلقة

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

أضف تعليق

الموقع غير مسئول عن محتوى التعليقات و نرجو الإلتزام باللياقة في التعبير

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

فيديوهات

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏

Complementary Content